كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

بالصور .. “غيفارا” أول امرأة من فلسطينيي سوريا “قناصة” في صفوف الجيش الحر



شارك الموضوع :
تداولت مواقع التواصل الاجتماعي ووكالات الأنباء العربية والعالمية صورة سيدة سورية محجبة ترتدي زياً عسكرياً ينتمي لمُقاتلي الجيش الحر السوري وهي حاملة لأحد أسلحة القنص عن بُعد، في شوارع مدينة حلب شمالي سوريا، لتكون بذلك أول امرأة قناصة في صفوف الجيش الحر المُجابه لقوى نظام الأسد

وقررت “غيفارا” الالتحاق بصفوف الجيش السوري الحر ضمن حركة “كفا”، بعد تعرض منزلها للدمار الشامل على يد النظام السوري في حي صلاح الدين بحلب بحسب ما نشرته صحيفة “هسبريس” المغربية وهي زوجة قائد إحدى كتائب الجيش الحر المسماة بـ”وعد” في نفس المنطقة، حيث انضمت إليه لتشاركه في المعارك اليومية ضد القوات النظامية الموالية لبشار الأسد مع اندلاع ثورة الشعب السوري.

وتنتمي “غيفارا” لفلسطينيي سوريا حيث كانت تعمل مديرة مدرسة ثانوية قبل الثورة، وهي أيضا أخت أبو حمزة، مدير صفحة “شهداء حلب وريفها”.

ولم تسلم “غيفارا” من شائعات النظام السوري حيث نسب إليها الانتماء إلى جيش الأسد، كمظلية سابقة ومتطوعة في صفوف “جيش الدفاع الوطني” الموالي للنظام الأسدي، إضافة إلى كونها موظفة في إحدى المؤسسات الحكومية في محافظة حلب ومتزوجة من مهندس في قيادة الشرطة بحلب.

رام الله – دنيا الوطن

شارك الموضوع :

1 التعليقات

      1. 1

        خلاص يا فلسطينين اتحملوا لعذاب الحيجيكم بسبب هذه الصورة ..
        لم هاجم الجيش النظامي مخيم اليرموك قامت االدنيا ولم تقعد ولم يقول احد ان هناك فلسطينيون اقحموا انفسهم في قتال غير معروف النهاية ..
        ودخول عناصر هكذا ويكون زوجها قائد لاحد الاجنحة المسلحة يدل ان الصراع السوري دخل مرحلة ضاعت خيوطها وسوف يقف كل الساسة عاجزين لفك طلاسمها ..
        سيتحول فلسطيني سوري وسني شيعي وكردي سوري سوري تركي والقاعد ستكون اول الموسعين لمجلسهم ..
        اراد البعض ان يقضي على نظام الاسد ويغير الحال الا انهم لم يدرسوا التبعات ولم يكن في الحسبان ان العالم العربي قد تغير وان هناك فئات تنتظر اي فوضى كهذه وليحلو لها العمل ..
        الشخص يتعجب لم الجكومات اول ما تسعى اليه هو دعم الجهات التي تقاتل الانظمة وتحمل السلاح دون معرفة حقيقة الصراع من داخل البلد لم لاتستعمل الاساليب التي تجبر الطرفين للتفاوض والتفاهم دون سفك دماء ؟؟ ام ان الامر فتح سوق للسرح وفتح سوق لعمل المخابرات ، ولفتج مجالات للاستعمار الحديث

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

    سودافاكس