كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

المهدي : (الحوتية) أصبحت مشيخة جديدة



شارك الموضوع :

[JUSTIFY]وصف رئيس حزب الأمة القومي وإمام الأنصار ، الصادق المهدي الأحداث التى صاحبت وفاة وتشييع الفنان الشاب محمود عبدالعزيز بأنها (حالة احتجاج شبابي) جعلت من الراحل أيقونة تتجاوز الإعجاب بفنه إلى حالة من الموالاة والاستقطاب ليصبح (شيخ من لا شيخ له) .

ونبه المهدي إلى أن ماسماه (الحوتية) أضحت (شياخة جديدة).

في السياق لفت المهدي خلال حفل تدشين ومناقشة كتابه ( أيها الجيل) الذي أقامه أمس اتحاد طلاب ولاية الخرطوم بقاعة الصداقة إلى وجود انقسام حاد في المجتمع لا ينحصر في فئة الشباب فقط ، معتبرا أن ظاهرة (الحواتة) جزء من هذا الانقسام وأبدى في ذات الوقت أسفه لواقع الشباب ، مشيرا إلى أن بعض الدراسات أثبتت أن 80% من شباب السودان يرغب في الهجرة وقال (هذه إشكالية في كون أن شبابنا لا يراهن على وطننا ). وأكد أن كثيرا من الاتجاهات السياسية .

وقال (هذه إنتهازية) وأوضح المهدي انه وضع أسسا لتحقيق إستقرار كافة مناحي الحياة وإشراك كافة فئات المجتمع ضمن مشروعه (الفجر الجديد) .

وقال ساخرا (لكن في ناس نطوا في الفجر الجديد فغيرته إلى الصحوةالديمقراطية ) ودعا المهدي إلى وقوف جميع السودانيين مع بعضهم لإنقاذ البلد مؤكدا أن مشاكل السودان أصبحت أكبر من أي حزب وطائفة .

وقال (نعم السودان مستهدف لذلك لابد من سد كل دروب هذا الإستهداف).

صحيفة الأهرام اليوم
[/JUSTIFY]

شارك الموضوع :

5 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1

        رويبضه برضو لكن لكم معانا يوم نحن السلفيين

        الرد
      2. 2

        شبابكم يراهن علي وطنكم
        والله زول عجيب ياخ خليهم شباب السودان خلينا في الهجرة ابليس هجر السودان لسبب واحد لانه كما وامثالك موجودين انتو في الحبه ما بتجينا لا خير مهديه ولا خير فيما لم تهتدي
        ايها الاحزاب السياسيه فلتذهبو جميعا الي الحجيم

        الرد
      3. 3

        انت يا امامنا كدى اول حاجه شوف بتك الكل يوم كاتبا مقال عن الحوت فى جريده الراى العام بعد داك انصح واتاسف على حال الشباب وبعدين لازم تعرف انو الشباب ضحيه الشيوخ الكبار وبقو ما عارفين الصالح من الطالح والصوره بتحكى

        الرد
      4. 4

        احينا احس بالغثيان لما نعيش فيه ، واحس باننا قد هرمنا هرمنا ( الحقوق مفوظة للتونسي) في انتظار ان يعي هؤلاء الساسة ددورهم وان يلتفتوا لاصلاح شانهم وشان الوطن .. والصادق المهدي تناول ظاهرة الراحل محمود من نطاق عقدته وعقدة الباقين وتحدث باسلوب انه لاشياخة او مشيخةغير المعروفين بانهم شيوخ .ز والاهم ماهذا الجهل وهذا الفراغ الديني .. شيخ مين ولا عبد الزمبار مين مكلهم قاعدين ياكلو من عطايا وهدايا الزوار المساكين .ز ويدعون مالم يدعيه النبي عليه الصلاة السلام وهو احق الخلق ان يدعي باكثر مما يدعيه هوؤلاء الضالون
        الموقع وغيره ينشر صورا للراحل وكاننا القراء لانعرف ماهي اسباب الوفاة وما الذي ادى بالراحل الى تلك الحالة المذرية من السقوط السلوكي في المجتمع ماهذا التمثيل وماهذا الضحك على الذقون مغني محشش ومسطول طول الوقت وسكران كطوول الليل يكون انموذجا للشباب اي شباب هذا واي مجتمعغ فاضل نرجوه منهم .. وما هي علاقة الراحل بهؤلاء المسمون بشيوخ هل كان يحفظ القرآن ام يطلب العلاج

        الرد
      5. 5

        [SIZE=3]عليك الله انت طعمك شنو عشان “نتحوت” كمان …. و الشباب ديل البتقول عنهم ما اقل من الشباب الثار لمن اتوفي بوب مارلي زعيم البنقو الكبير هو ترك تراث لا هسي شغال كدي النشوف ده يا ربي بشتغل كم سنة ؟ ماااااااا تشوف ليك خجلة تخجلها يا “الجاز” …. المصيبة عندك امل انت و المقبورين الاخرين بإنكم تحكموا السودان تالت ، تبقي مصيبة دي[/SIZE]

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

    سودافاكس