كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

إهمال معاملة بجهاز المغتربين تكبد مغترب خسائر بلغت (681.600) ريال



شارك الموضوع :
أبدى المواطن إبراهيم أبو عوف مغترب سابق استياءه الشديد واشتكى من الظلم الذي لحق به من جهاز المغتربين الذي تسبب في فقدانه مئات الملايين وهي حصيلة (22) عاماً قضاها في الغربة يقول (إبراهيم) سددت كل التزاماتي المالية تجاه الدولة التي فرضت علينا من عام (1981) من مساهمة وطنية وزكاة وخدمات وغيرها من التبرعات إضافة (للتحويل الالزامي) عندما كان إجبارياً فبعد أن اختلفت مع مؤسسة (العيسائي للتجارة) التي كنت أعمل بها في المملكة العربية السعودية لظلم في الرواتب والحوافز المستحقة لي بأمر ادارة الشركة تقدمت باستقالتي وانتظرت مدة طويلة في المملكة لتسوية مستحقاتي ولكن ظروف المعيشة حالت دون ذلك وخاصة انا وبدون عمل اضطرتني للعودة للسودان بعد عودتي تقدمت باوراقي للادارة القانونية بجهاز المغتربين فأكدوا لي باني استحق ما أطالب به وأرسلوا المطالبة بأسرع مما كنت اتوقع وبعد عدة أيام أعيدت المطالبة من السفارة بالرياض لارفاق بعض المستندات قمت بتجهيز المستندات المطلوبة ذكروا لي بأن المعاملة في مكتب الأمين العام لجهاز المغتربين قابلت أحد الموظفين أفادني بان معاملتي أرسلت لسكرتير الامين العام الذي انكر استلامها ولكن عندما رأي توقيعه على الدفتر باستلامها طلب مني مهلة ليبحث عنها ولكن بلا جدوى اضطررت لانتظار الأمين العام لجهاز المغتربين نهاية الدوام وشرحت له الموضوع فقام بتوجيه السكرتير بالبحث عنها ولكن دون جدوى وبعدها ذهبت للادارة القانونية وشرحت لهم ما حدث فطلبوا مني احضار مذكرة من الأمين العام لعمل إجراء جديد حيث ان صور المطالبة المفقودة محفوظة لديهم فذهبت مرة اخرى لسكرتير الامين العام قام بدوره بتحويلي الى موظف اخر وهذا حولني الى اخر وهكذا حتى تيقنت تماماً انهم يماطلوني وعلى الرغم من ذلك كله لم يعرف اليأس طريقاً الى عزيمتي وكنت أراجع جهاز المغتربين باستمرار وفي عام (2012) نصحني احدهم بتوكيل محامي فقابلت الراحل غازي سليمان رحمه الله فشرحت له مشكلتي ورجوته ان يطالب لي الشركة السعودية مباشرة وبعد اطلاعه على أوراق مطالبتي قام بتوجيه خطاب الى الامين العام لجهاز المغتربين مستفسرًا عن معاملتي التي فقدت بطرفهم وبعد يومين طلب مني جهاز المغتربين الحضور اليهم وذكروا لي بانهم يرغبون في مساعدتي وتم إجراء المطالبة وارسلت عبر السفارة السودانية بالرياض وبعد عدة أيام وصلني خطاباً من القنصلية بجدة يطلبون مني توكيل محامي فقمت بتوكيل محامي سوداني مقيم بالخليج أخذ الاوراق وعرضها على الاجهزة التحكيمية التي اكدت سلامة الاوراق وبعد عدة اشهر طعنت الشركة في الفترة الزمنية بحجة ان الامر سقط بالتقادم علماً بان سبب التأخير هو بسبب فقدان المعاملة لدى سكرتارية الامين العام لجهاز المغتربين. يقول محدثي جهاز المغتربين هو السبب بأن فقدت مستحقاتي التي اطالب بها وهي (681.600) ريال سعودي وهي حصيلة (22) عاماً يقول (إبراهيم) مع العلم بأن ليس هو الظلم الأول الذي تضررت منه فقبل هذه الشركة التي أمضيت بها (22) عاماً كنت اعمل بفندق بمكة المكرمة مع مجموعة من السودانيين بعقد موثق من مكتب العمل الخارجي وبعد (7) شهور طلب مننا صاحب الفندق اخلاء الفندق والانتقال الى سكن بأطراف مكة المكرمة رفضنا طلبه على أساس ان العقد يلزمه بتوفير السكن داخل الفندق قام بتسليمنا خطابا آخر يفيدنا بتجميد رواتبنا فقمنا بتصوير الخطابات وصور العقد وتسليمها للقنصلية السودانية بجدة رفضوا مساعدتنا رغم ترددنا عليهم عدة أيام مما اضطرنا الى اللجوء لمكتب العمل بمكة الذين تفاعلوا مع مشكلتنا ووعدونا بحلها وبعد (9) اشهر جاء الحكم لصالحنا وسلمونا داخل الفندق كل مستحقاتنا ولكن بعد ان عشنا في ضائقة ومعاناة ومجاعة حقيقية جوار الحرم المكي حيث كنا نبحث تحت سراير الفندق عن العملات المعدنية فئة نصف ريال لنشتري بها الأرز من المطعم وكل ذلك بسبب منسوبي القنصلية السودانية بجدة ورفضهم القاطع من تكليف موظف من قبلهم لمقابلة صاحب العمل أسوة ببقية الجاليات الاخرى الذين لا يتوانوا في مساعدة منسوبيهم ولوكان فردا ناهيك عن (8) أفراد.

٭ مناشدة

أُناشد الجهات المعنية في رد حقوقي علماً بأن التأخير لم يكن بارادتي ولكنه بسبب فقدان المعاملة بجهاز المغتربين الذي كنت على اتصال مستمر معهم كل ما أطلبه أن يتدخل الجهاز ليوضح اني كنت قد تقدمت بطلبي لهم منذ سنوات ولكن ضياع المستندات أدى الى التأخير وضياع حقوقي
نصحني البعض أن الجأ الى الإعلام عسى أن تجد قضيتي صدى لدى المسؤولين في رد حقي الذي ظلمت فيه من قبل الجهات الحكومية.

صحيفة الإنتباهة
سعدية أبوه
ع.ش

شارك الموضوع :

5 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1

        كثير من السودانيين يجهلون طريقة التعامل مع كفلائهم بقانون العمل والعمال !! وأعتقد أن مكتب العمل الموجود في المناطق الكبرى ( جــدة وأبهــا والرياض .. ) يوجد به أناس خبراء ينفذون النظــام على كل شخص ويستجلبون كل ظالم ويأخذون منه للأجنبي حقــه بأعجــل ما تيسر لأن هذه المكاتب واجهـــة للدولة السعودية مع العاملين الأجانب لديها , ولذلك بها محاكم مستعجـــلة وبها كل الإمكانات من المترجمين والمقومين والادلاء وإلخ , ولذلك ما كان ينبغي لك أن تسافر وتترك حقك ثم تعلقه على رقبة جهــاز المغتربين وتعرضه للضياع , لماذا لم ترفع قضية إلى مكتب العمل ؟ أم أن الشركــة وسطت لك حتى لا تشكوها وتمرمط سمعتهالا سيما وأن العيسائي ليس سعوديــاً بالأصالة بل هو من أصول يمانية ولذلك يخاف من مكتب العمل أشد الخوف ولن يرأف به مكتب العمل مراعاة لقبيلته , إذ لا قبيلة لديه في المملكة!! ثم إنكم عند الخلاف مع صاحب الفندق قبل ذلك استنجدتم بالقنصلية !! ماذا تعمل لكم القنصلية غير أن تدلكم على بــاب مكتب العمل السعودي لتتظلموا عنده ؟؟ ولذلك يجب أن يحرص كل ( سوداني ) قبل أن يغادر هذه البلاد أن يأخذ حقه كاملاً غير منقوص , (إذا كان له حق صحيح وليس ادّعاءً أو زوراً توطئة لأكل أموال الناس بالباطل ). أن يأخذ حقه ولا ينتظر القنصلية أو الجـالية لأن هؤلاء لن يفيدوه بشيء وهم يخافون على أنفسهم ولا يستطيعون الوقوف أمام الجهات المسؤولة وليس لديهم موظفون متفرغون لمطــاردة مشكلة كل أحد من السودانيين , المحاكم مفتوحة ومكتب العمل يعمل وفقاً لقانون وبه أشخاص في معظمهم عدول ويفهمون ولهم ذمم كما أظن … والله أعلم

        الرد
      2. 2

        اكنتم تتوقعون غير هذا من جهاز خائب لا رجاء فيه جهاز يفلح في الجبايات وافراغ جيوب المغتربين بدون مقابل ولا خدمات ولا حتى مساندة – رواتب موظفيه وحفلاته وسفر منسوبيه من أموال هذا المسكين الذي ضاع حقه – أيعني لهم شيئا – لا والله فلو كان يعنيهم لما اضاعوا حقه – وحسبنا الله ونعم الوكيل

        الرد
      3. 3

        من حقك قضيه ضد جهاز المغتربين بالمبلغ وتستحقيه كامل غصب واتعاب محاماه كمان ورسوم

        الرد
      4. 4

        [B]الكل يغفل من دعاء المظاليم ولا يحس بهم احد البلاء الذي فيه السودان هو كثرة الظلم وعدم نصرة المظلومين وعدم وجود جهه تفش غبينتك والله لو لا هذه الدنيا فانية وما بتستاهل الواحد حقه ياخذه بيده وربنا يصبرنا [/B]

        الرد
      5. 5

        [JUSTIFY][JUSTIFY][COLOR=#FF003C][SIZE=7][FONT=Simplified Arabic]حسب قانون العمل تسقط المطالبة بالحقوق بعد مضي (12) شهرا من ترك الخدمة ، وعليك اللجوء الى القضاء السعودي لأن الحق لا يسقط بالتقادم شرعا- ولي تجربة في ذلك – عليك رفع قضية في المحكمة العامة للمطالبة بحقوقك . وانشاء الله سوف تنصفك المحكمة الشرعية، والله يوفقك.[/FONT][/SIZE][/COLOR][/JUSTIFY][/JUSTIFY]

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

    سودافاكس