كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

الخرطوم ترصد 25 مليون جنيه للوحدات الإدارية التي تصرف مياه الأمطار خلال اسبوع



شارك الموضوع :

[JUSTIFY]تبدأ الإدارة العامة للدفاع المدني بالسودان، غداً الجمعة، نشر قواتها على طول مجرى النيل للمراقبة وتلافي آثار الفيضان بعد إعلان اللجنة العليا للفيضان عن ارتفاع مناسيب النيل في جميع الأحباس، وتوقعات الإرصاد بهطول أمطار بجميع الولايات.
وكانت اللجنة العليا للفيضان بوزارة الموارد المائية والكهرباء قد أهابت من المواطنين والجهات المعنية بإتخاذ التحوطات والتدابير اللازمة لحماية الأرواح والممتلكات خاصة الساكنين جوار النيل في ولايتي الخرطوم ونهر النيل وذلك لإرتفاع المناسيب في هذه الولايات وذلك في وقت وقف والي الخرطوم د. عبد الرحمن الخضر على التدابير الخاصة بمواجهة الارتفاع الكبير في مناسيب النيل.
وفي اجتماع موسع التأم اليوم (الخميس) للخضر حضره وزير البنى التحتية والمواصلات د.احمد قاسم، ومعتمدي محليات الولاية السبع، ومهندسي الوحدات الادارية كافة صدر قرار باقامة (24 الى 48) نقطة ارتكاز للدفاع المدني بمساندة من قوات الدفاع الشعبي واللجان الشعبية.
ووجه الاجتماع بتسريع اعمال تفريغ الميادين باستخدام كافة وسائل السحب الميكانيكي واستمرار عمليات الرش الرزازي التى بدات أمس وتوظيف الشباب والطلاب والمراة لهذا الغرض كما قرر الاجتماع توحيد ادارة مصارف الامطار بانواعها المختلفة بغرض تحديد المسئولية وتحقيق الكفاءة.
وكان مقرر لجنة الفيضان المهندس حسب النبي موسى عمر قد توقع مواصلة مناسيب النيل ارتفاعها في معظم الأحباس، وقال إن المناسيب في الحبس (الدمازين_ سنار) تشهد إنخفاضاً طفيفاً بينما تشهد ارتفاعاً طفيفاً في الأحباس (سنار الخرطوم ) وإرتفاعاً ملحوظاً في الحبس (الخرطوم عطبرة) وإستقراراً في الحبس(خزان خشم القربة عطبرة) وإرتفاعاً في الحبس (عطبرة خزان مروي، وخزان مروي الدبة دنقلا).
إلى ذلك قررت ولاية الخرطوم منح كل وحدة ادارية تفلح في تصريف مياه الميادين خلال اسبوع واحد مبلغ 25 مليون جنيه.
وفي الشمالية؛ وجه الوالي د. إبراهيم الخضر بعدم البناء والتشييد للمنازل في مجاري السيول والأودية تفادياً للسيول مستقبلاً وكشف عن أوامر اتخذتها حكومته لكل المحليات تقضي بتغيير مواقع البناء بعيداً عن المناطق المنخفضة.
وفي حصيلة الاضرار في الشمالية كشف الوالي عن انهيار (61) منزل كلياً و(350) منزل بصورة جزئية بجانب اقتلاع (2000) شجرة نخيل مثمرة وتضرر (21) مؤسسة تعليمية وصحية بجانب انهيار (9) آبار جوفية للمياه.
في الأثناء؛ أكد نائب وزير شؤون الرئاسة الإماراتي أحمد جمعة الزعابي لدى لقاءه سفير السودان بدولة الإمارات العربية المتحدة أحمد يوسف على توجيه القيادة الاماراتية للشركات ورجال الأعمال بدولة الامارات العربية المتحدة للاستثمار في السودان وتقديم العون للمتضررين عبر مؤسسة خليفة الخيرية.

المصدر – سوداناس
[/JUSTIFY]

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

سودافاكس