كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

“الاتصالات” تلتزم بتطبيق برنامج الحكومة الإلكترونية



شارك الموضوع :

[JUSTIFY]أكدت السودانية جديتها في المضي في تنفيذ برنامج الحكومة الإلكترونية في كل مستويات الحكم في البلاد. وقالت وزيرة العلوم والاتصالات تهاني عبدالله إن تطبيق النظام ويتيح قدراً أكبر من الشفافية والنزاهة ومحاربة الفساد والمحسوبية.

وأوضحت أن نظام الحكومة الإلكترونية يعد الحل لكثير من المشكلات ويتماشي مع التوجه الدولي ومقررات القمم والمؤتمرات التي تمت دعماً لقضايا المعلومات، بجانب تحقيق سرعة الإجراءات الديوانية وتوفير الجهد والوقت وتقليل الحكومي ودعم اقتصاد البلاد.

وأكدت لدى مخاطبتها الجلسة الافتتاحية لورشة عمل حول الحكومة الإلكترونية بكادقلي دعمها لولاية جنوب كردفان في هذا المجال، حتى تصبح من أولى الولايات في مجال الحكومة الإلكترونية لظروفها الأمنية والجغرافية.

من جانبه، قال مستشار حكومة ولاية جنوب كردفان للمعلومات على مؤمن إن تنظيم الورشة، بحاضرة الولاية يعد التزاماً سياسياً من الوزارة الاتحادية قد تحدث حراكاً قوياً لتنفيذ مشروع الحكومة الإلكترونية بالولاية.

وأضاف مؤمن أن توصيات الورشة من شأنها تطوير عمل المعلوماتية بالولاية.

وأوصت الورشة بضرورة ربط الولاية شبكياً مع المركز والمحليات والولايات الأخرى وتدريب العاملين في المجال وتقوية مستوى خدمة الانترنت بالولاية، لمقابلة هذه الخدمات، وإلزام الشركاء من المؤسسات في التوسع، وتطوير خدماتها المعلوماتية، خاصة شركات الاتصالات والبنوك.

شبكة الشروق
ت.أ[/JUSTIFY]

شارك الموضوع :

1 التعليقات

      1. 1

        الحكومة الالكترونية لا يمكن تتنفذ في السودان خصوصا الجزء الخاص بالايرادات لان المركز بضغطة زر سيعلم كم هو ايراد اي مصلحة حكومية وبالتالي سيمنع التجنيب والفساد وسرقة قروش الناس وسيلجأ الكيزان من الموظفين لاجراء معاملات المواطنين التي تتضمن دفع رسوم للدولة خارج النظام او حتى محاولة اتلاف النظام حتى يتسنى لهم سرقة الاموال
        هل لاحظتم انه في بعض الدوائر الحكومية وشركات الاتصالات كثير ما يقول ليك الشبكة قاطعة ويتوقف العمل لانهم كل يوم يسرقون وقطع الشبكة يعتبر مخرج ومراقة وسبب لهم اذا ما تم كشفهم بجريمة اتمام معاملات واستلام اموال خارج النظام فهل يعقل ان شبكة مكتب سوداني تقطع كل يوم اكثر من مرة بينما الهاتف السوداني العادي قد يستمر اسابيع ولا تقطع شبكته
        نأخذ على سبيل المثال القضائية في مختلف مدن السودان لديهم اموال بالاطنان لا تورد الى اي جهة فقط تبقى مجنبة والكل من الموظفين يتفنن في الاختلاس منها ولكن من يبالغ يتم تانيبه ونقله لمكان اخر

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

    سودافاكس