اقتصاد وأعمالمدارات

انخفاض طفيف لأسعار العملات الأجنبية بالموازي


شهدت اسعار العملات الاجنبية بالسوق الموازي انخفاضا طفيفا بعد الارتفاع الكبير الذي سجلته مؤخرا بعيد قرار الادارة الامريكية بتمديد رفع العقوبات حتى أكتوبر القادم، حيث كشفت متابعات (الاحداث نيوز) عن استقرار سعر الدولار بالسوق الموازي عند( 21 ) جنيها فيما استقر سعر اليورو عند (23) جنيها والريال السعودي عند (5.58) جنيهات.
وقطع الخبير الاقتصادي د. هيثم فتحي بأن الإنخفاض الطفيف الذي حدث في اسعار العملات لا يعني تحسن موقف الإقتصاد ، وقال لـ( الاحداث نيوز) أن المعركة الدائرة بين الجنيه والدولار الأمريكي ما زالت رحاها دائرة وسط توقعات بعدم استقرار قريب لأسعار الصرف رغم محاولات البنك المركزى الحثيثة لترويض أسعار الصرف، التي ما زالت طامعة في زيادة جديدة في مواجهة الجنيه”.
واكد أنه لازال هناك تخوف وذعر من قبل التجار لأن اسعار العملات سوف ترتفع الامر الذي زاد الطلب.
وعزا د.هيثم ارتفاع اسعار الدولار مقابل الجنيه لوجود فجوة بين العرض والطلب ، علاوة على ضآلة حجم الصادرات وضعف عائدها مقارنة بالواردات وتضاؤل تحويلات العامليين من الخارج التي قال إن نسبة كبيرة منها لا تجد طريقها للجهاز المصرفي.

الخرطوم ـ رحاب عبدالله
الاحداث



تعليق واحد

  1. يا أخوانا ذي ما قال ليكم الريس إستهدوا بالله وألعنوا الشيطان.!!
    ونحن فوق عزنا الدولار ما بهزنا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *