صحفي سوداني يرجح فرضية انتحار مدير سد النهضة الأثيوبي



شارك الموضوع :

قال الكاتب السوداني محمد حامد جمعة المتخصص في شؤون القرن الأفريقي، تعليقاً على حادثة مقتل مدير سد النهضة الأثيوبي (في حادثة اليوم استبعد فرضية الإغتيال لاسباب منطقية اولها ان ساحة مسكل اسكوير التي تشق بوضع مفتوح الاجنحة ميدان عريض لا تتوقف فيه الحركة يستحيل معه ان يفكر شخص في اصابة مطلوب له الا اذا ارادها عملية تلفزيونية ! فالمكان ترابط فيه قوات للشرطة بشكل ثابت كما انه قريب من مقار حيوية لمؤسسات امنية وسيادية هذا فضلا عن ان التوقيت نفسه وقت ذروة لحركة السير ونشاط العمال وممارسي رياضة الركض والمشي على مدرجات الميدان !).

وأضاف محمد حامد بحسب ما نقل عنه محرر النيلين ( وقوع المنطقة التي حدثت فيها الوفاة في مدي كاميرات مراقبة تمتد من مقر جهاز الامن الاثيوبي وربما وزارة الخارجية التي تقع في نطاق ليس بعيدا ؛ وشخصيا ارجح الانتحار واما لماذا فراجج الظن ان الرجل المقتول تعرض لضغوط تتعلق بمشروع إرتبط به بشكل لم يتحقق لغيره اظن انه رفض امورا تتعلق به !).

وأضاف محمد (بل ان هناك نقاشات استغربت وجوده في هذا الوقت باديس ابابا اذ ان تواجده الدائم كان بموقع السد على الحدود مع السودان خاصة ان الموسم موسم خريف وامطار حيث المنطقي انه يكون هناك لجهة انه الموسم الاول لاختبارات تتعلق بالبحيرة وترتيب مراجعات حول الموعد النهائي لحبس المياه خلف جسم السد وهو الموضوع الذي علق مؤخرا بتوقف الاجتماعات ولهذا اظن كان الامر انتحارا وهو الارجح او اغتيالا ان سببه النهائي سيتحدد في شكل اول إجتماع حول الملف لنرى هل سيتم الامر وفق الخارطة الزمنية التي كان يتمسك بها (بيكلي) ام يتم التواضع على تسوية إرجاء وفيما ارى فان موت الرجل سيكون المحدد لاوضاع كثيرة في مقبل الايام خاصة في ظل الغضب الشعبي المتصاعد من تفسيرات الامر والذي قد يرتد على النظام الجديد نفسه).

الخرطوم/معتصم السر/النيلين

شارك الموضوع :

5 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        جلال ابوفراس

        ليسى هنالك شك البته من أن القاتل هو المخابرات المصرية التي اتت برئيس الوزراء ابي محمد كل ذلك من اجل وقف التشيد في سد النهضة والجاي اكثر واخطر وسيكون هنالك فتنة في اثيوبيا ان لم ينتبه الاثيوبيين وتحجيم ابي محمد او اقالته او اقتياله اذا لزم الامر لان مصر والامارات ومن معهم لايريدون خير بأثيوبيا والمستهدف هو السودان اولا واخيرا وستكون قومية الارومو هي الضحية لانها تستخدم كمخلب قط لتنفيذ الاهداف الخبيثة لهذه الدول. وسوف تنال عداء الشعوب الاثيوبية كافة وقد بدأ ذلك بالقتال الذي دار بين قوميتى الارومو وصومالي اقليم اوقادين.
        اللهم اجعل كيدهم في نحرهم واحمي السودان من شرورهم….

        الرد
      2. 2
        ودا العوض

        بدأت طوايير المخابرات والتجسس والتضليل وعلي الشعوب الأنتباه واليقظة
        هؤلاء الجبناء يفترضون واقعا لم يحدث ليستبعدوا حدوث جريمة الأغتيال الصريحة فهل يظن هؤلاء الخونة داخل السودان وخارجه ان الشعوب تتسم بالغباء و التصديق لما يكتبونه من سم ياأغبياء
        يقول هذا الدعي ان الرجل أنتحر بفرضية عالية واحتمالية مؤكدة فما هو دليلك يانصف متعلم. لماذا ينتحر؟ بعد أن شيد هذا الصرح العملاق سد النهضة وهو العلامة الفارقة لأثيوبيا في تقدمها وإزدهارها وهل مثل هذا الرجل يقدم علي انتحار وشهرته داخل وطنه وسمعته الطيبة وحب الناس له تدفعه للأنتحار يامدلس ولكنكما تعتبرونه انتحارا من أجل دراهم الأمارات ياخبير الشؤون الأفريقية ستقول لهم ضللت كما طلبتم ياأمارات ومصر أنه انتحر وهيا زيدوني دراهما أقول أن أبيه ايضا أنتحر
        وثانيا تقولان ان استبعاد إغتياله في موقع الأسكوير بسبب الزحمة وحركة الناس وكاميرات المراقبة يمنع حدوث ذلك فماذا يمنع إن قتل في مكان آخر ثم احضرت جثته الي موقع أن وجدت فيه .
        هذه ياخبراء الغش والكذب جريمة كاملة الآركانيقصد بها تدمير اثيوبيا والسودان

        الرد
      3. 3
        حاتم

        اخي ود العوض الكاتب عندما تجدث عن انتحار الرجل علل ذلك في اجتمالية انه تعرض لضعوط تخص السد والذي ارتبط به اسمه وهو يمثل بالنسبه له حلم وحلم لاثيوبيا وفرضية الانتحار ليله فيها مكان الحادث مكان يصعب فيه ارنكاب جريمة اقتيال مكتظ بالشرطة والمارة
        والحادث سو كان اقنيال او انتخار وهو خلف جهة لا تريد للسد ان يقوم قد تكون ضغوط جعلته ينتحر او جريمة قتل كاملة الاركان

        الرد
      4. 4
        سوداني وافتخر

        للصحفي الخطير ابو العريف البفتي وبقول انتحار ده انتحر كيف لقوا رابط رقبته بي حبل في السياره ولاّ لقو ماسك مسدس او كان ماسك مسدس بي يدو وقام جدعوا سريع !!! في حاجه اسمها تحقيقات وتحريات دقيقه وبصمات وان شاءالله بإذن الله سيقع القاتل عاجلا ام آجلا في يد السلطات والآن القاتل يعلم به الله وحده وادعو الله بأن يكشف امره وامر من ساعده وطلب منه بفعل هذة الجريمه الجبانه اينما كان ان يفضحهم ويكشفهم للسلطات الاثيوبية وللعالم يارب

        الرد
      5. 5
        صلاح الدين الأيوبى

        يا خوانا فى حاجة اسمها تحريات و طب شرعى..التقرير الشرعى اثبت دخول الطلقة من يسار الرأس و خروجها من الجهة اليمنى و الرجل أيمن ووجد المسدس فى يده اليمنى….يعنى الرجل قتل ثم وضع المسدس فى يده.

        قطعا ليس بانتحار!!!!!!!!!!!!

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.