كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

معتز يغرد على تويتر: ناسف لماحدث للهزة العابرة التي عاشتها البلاد في وفرة الخبز ونعد بمضاعفة الجهد لضمان عدم التكرار



شارك الموضوع :

غرد رئيس الوزراء السوداني وزير المالية معتز موسى مساء يوم الخميس على حسابه بموقع التدوينات القصيرة تويتر قائلاً

(قمت ومحافظ بنك السودان ونفر من وزراء الدولة بزيارة الى الميناء للاطمئنان على انسياب الوقود. الوضع مطمئن حتى نهاية العام باذن الله.سنضاعف جهد الادارة والتنسيق لتقليل فرص الازمات العارضة).

وأضاف معتز بحسب ما نقلت عنه صحيفة كوش نيوز في تغريدة أخرى (عاشت البلاد هزة عابرة في وفرة الخبز. افلحت الترتيبات في المعالجة وعادت الامور لطبيعتها. ناسف لماحدث ونعد بمضاعفة الجهد لاحكام الادارة والتنسيق لضمان عدم التكرار باذن الله).

الخرطوم (كوش نيوز)

شارك الموضوع :

10 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        واحد ساي

        راقي ي ريس

        الرد
      2. 2
        زول نصيحة ساكت

        الحل انو الدقبق المدعوم دا كلو (يتعجن) في الافران.. مش يتهرب او يتباع لمحلات الباسطة و البيتزا…. الخ.

        الرد
      3. 3
        مسيخ

        شكلو ح يتاسف كتير

        الرد
      4. 4
        اب زرد

        المشكلة الكيزان ديل لايستحون أبدا، هسع رئيس وزراء ومحافظ بنك السودان وجمع من وزراء الدولة غير الحرس الشخصي لكل واحد منهم متخمخمين وراكبين الطيارة (كم تكلفة السفرية دي بلاي)، عشان يشوفوا الوقود!!!! يا خي وقود يحرقوكم بيه إن شاء الله ونخلص منكم. وبرضه ماشين في الطريق الصحيح يا معتر!!!! داهية تاخدكم

        الرد
      5. 5
        أبومحمد

        يا جماعة ليه النظرة السوداوية دي، وعدم الرضا عن أي مجهود.

        والله ساخطين قمة السخط على حكومة الإنقاذ وندعو على حكمنا 30 عام وسامنا سوء العذاب ليل نهار… لكن ما يفعله معتز يشكر عليه ويبعث القليل من الأمل الحذر، عسى ولعل الله يستجيب دعائنا ويأخذ من تأتي كل مصائب السودان من تحت رأسه أخذ عزيز مقتدر.

        سيفتح الله بابا كنت تحسبه *** من شدة العسر لم يخلق بمفتاح

        كل أول وليه آخر…

        اللهم إن كان معتزا يريد بالبلاد والعباد خيرا فوقه وأكفه شر كل ذي شر أنت آخذ بناصيته.

        الرد
        1. 5.1
          mukh mafi

          دا السودان ..كلهم سياسيون وكلهم اقتصاديون وافهم واوعى من اي خبير .. هذا هو السودان الذي الهته السياسة عن الانتاج واصبحوا كلهم سياسيون
          هم هكذا لا يساعدون ولا يصمتون ..وهم هكذا وكانهم يعيشون بعيدا عن الواقع .. من اتى يسعى ويعمل وما تم شهور يطالبونه ان نكون جنة عدن .واذا ما حاسب رفضوا واذا ترك استعدوا .. كل المتواجدين وهم دائما عكس التيار ما هم الا غجر المواقع وماهم الا حاقدين على المجتمع , ولايفيدون السودان بجنيه واحد ..
          السوق كله حرامية والحكومة كلها احزاب والمريضين الى الان ماسكين قشة الكيزان وعاملنها عذر من المساهمة في الانتاج .. زمان كان السودان مبتلي بلعب الكتشينة ودمرت الشباب وهسي ابتلوا بالسياسة والمفهومية الاقتصادية فدمروا البلد و بعدوا عن الانتاج
          يا اخي قوموا بس الناس تقدمت وانتجت وانتم زي البنات قاعدين في البيوت وتنتقدوا .. والله البنات افضل منكم لانهم مخلصات في الانتاج وحب البلد
          فيا اخي الكريم لا تغضب نفسك بتفكير المرضى والمحبطين من يوم ولدوهم وليس لديهم اي طموح في تعديل اوضاعهم وانفسهم .

          الرد
      6. 6
        عمك تنقو

        غرد خارج السرب

        الرد
      7. 7
        خيرى

        توعدنا بمضاعفة الجهد؟؟؟ مضاعفة الجهد ده شغلك البتتقاضى عليه ماهيتك ومخصصاتك!!! توعدنا بتأدية عملك؟؟؟؟ اوعدنا بعدم التكرار او الاستقالة انت والمشغلينك لصوص الانقاذ بلا يخمهم كلهم

        الرد
      8. 8
        أبو مجاهد

        على الأقل هذا السلوك الراقي ، وثقافة الاعتذار سلوك لم نعهده في حكام ومسؤولين سابقين ، مجرد اعتذارك يدفعنا أن نقول لك شكرا .

        الرد
      9. 9
        سوداني حزين

        رغم دعائنا الله علي زوال حكم الكيزان الحرامية الا أن مايقوم به هذا الشخص يستحق الثناء لانه من لايشكر الناس لايشكر الله ياريت تجيبوا ليكم كم كوز علي شاكلة معتز ممكن يمشوا الحياة لانها الان في السودان وقفت الحياة والناس ظروفها أصبحت صعبة لذلك كون رئيس الوزراء يسعي خلف كل مشكلة لحلها ممكن الموظفين في المراكز الحساسة الاخري يخافوا علي مراكزهم وليس خوف من الله لانهم لو كانو بيخافوا الله ماكان وصلوا البلد لهذة الحالة من الفقر المضقع وكان يشتغلوا ولو قليل حسبي الله ونعم الوكيل

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

    سودافاكس