اعترض على تكاليف زواج نجله فقتله (تفاصيل الجريمة)



شارك الموضوع :

تخلص عامل من والده طعنا بسكين وأرداه قتيلا خلال مشاجرة نشبت بينهما قبل نحو أسبوع بقرية طهنا الجبل التابعة لمركز المنيا، وأنكرت أهلية القتيل حينذاك ضلوع الابن في الجريمة، غير أن مفتش الصحة اشتبه في وجود شبهة جنائية حينما أدعي الأقارب أن القتيل لقي حتفه جراء سقوطه على سيخ حديدي بعد قفزه من سور.

وأكدت تحريات المباحث أن المتهم قتل المجني عليه بسبب خلافات مادية حول تحمل نفقات الزواج. وكان فريق من أعضاء النيابة العامة تحت إشراف المستشار أحمد العجوز رئيس نيابة مركز المنيا، انتقل لمناظرة جثة «أحمد-م-ع- 42 عامًا – فلاح» بعدما اشتبه مفتش الصحة في وفاته جنائيا، وقررت النيابة ندب الطب الشرعي لإعمال الصفة التشريحية للجثة، وطلب تحريات مباحث مركز الشرطة عن الواقعة وملابساتها.

وبتشكيل فريق بحث جنائي برئاسة المقدم أحمد يسري رئيس مباحث مركز شرطة المنيا والعقيد أحمد صلاح، مفتش المباحث، بإشراف العميد مجدي سالم، مدير المباحث، تبين قيام نجل المجني عليه ويدعي «محمد» بقتل والده بالسكين وطعنه في صدره، وذلك عقب وقوع مشاجرة بينهما بسبب مطالبة الابن لوالدة بتحمل نفقات زواجه.

وتلقى اللواء مجدي عامر، مدير الأمن، إخطارًا في وقت سابق، بوصول المجني عليه المقيم بقرية طهنا الجبل بمركز المنيا للمستشفى الجامعي، ولفظ أنفاسه الأخيرة متأثرا بسوء حالته الصحية أثناء إجراء الإنعاش القلبي الرئوي والإسعافات الأولية، وأقر الأهل بإصابته بسبب اصطدامه بجسم صلب، وجرى إيداع الجثة بالمشرحة تحت تصرف النيابة العامة التي قررت ندب الطبيب مفتش الصحة لتوقيع الكشف الطبي على الجثة وبيان ما بها من إصابات وأسبابها.

وأفاد تقرير الطبيب مفتش صحة المنيا الدكتور هاني إسحاق شحاتة، حدوث الوفاة منذ 6 ساعات من تاريخ وساعة المعاينة وسببها جرح طعني نافذ أعلى منتصف البطن وأسفل الصدر باستخدام آلة حادة مدببة ربما مطواة أو سكين وحواف الجرح حادة منتظمة نظيفة وزاويتي الجرح حادتين، والملابس من 3 طبقات جميعها بها قطع عرضي بنفس طول الجرح وموازي له وتوجد شبهة جنائية طبية في الوفاة.

المصري اليوم

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.