كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

فيصل: بعض أحزاب اليسار دخلت المظاهرات لنسف الاستقرار


فيصل حسن

شارك الموضوع :

أكّد مساعد رئيس الجمهورية، فيصل حسن إبراهيم، يوم الخميس، على حق التظاهر السلمي، مستنكراً مشاركة بعض الأحزاب اليسارية في التظاهرات، وقيامها بأعمال تخريبية والتعدي على الممتلكات بهدف نسف الاستقرار بالبلاد .

وأوضح فيصل خلال، لقائه مع ممثلي البعثات الدبلوماسية، والقناصل الفخريين للدول الآسيوية لدى البلاد، أن التظاهر السلمي حق كفله الدستور والقانون للجميع.

وأعلن مساعد الرئيس، حرص الحكومة على بذل المزيد من الجهود، لمعالجة الصعوبات الاقتصادية التي تواجه البلاد.

وأضاف الحكومة بذلت جهوداً مقدرة، أسهمت في تحقيق الاستقرار وتوفير الوقود والسيولة النقدية ودقيق الخبز. وأرجع إبراهيم الظرف الاستثنائي الذي تمر به البلاد، إلى الحصار الاقتصادي الذي كان مفروضاً على السودان، وقال إن له دور في تفاقم الأزمة الحالية.

مشيراً إلى أن جهود الدولة أثمرت بتوفير الدقيق والوقود وتواصل المساعي لحل ضائقة السيولة خلال الشهر الجاري.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

3 التعليقات

      1. 1
        وطني100%

        ومن انت اصلا ومن أين اتيت .. ياراعي البهايم …
        زمن لايتمني صاحب ضمير أن يعيش فيه ..
        حثاله القوم وارازل البشر صارو يحكمون ويتحكمون في البلد .. جهلاء واولاد فقر ابا عن جد.. وجزء كبير منهم ورئيسهم عاق بشهاده والدته….
        #اسكت بس

        الرد
      2. 2
        راعي الإبل

        السب بالفقر وبمهنة الرعي الشريفة مهنة الأنبياء يشبه الحزب الشيوعي والحاقدين على المجتمع البندسو ورا الرجال والنسوان والبسطاء والفقراء ويصفوا المتظاهرين من جوة المظاهرات لتحقيق أهدافهم..
        عشان كده ما طالعين..
        وتستاهلوا البشير يحكمكم 100 سنة.
        يا بليد100%.

        الرد
      3. 3
        زول ساي

        الأمريكان أرحم بالامه من الكيزان
        اليهود أفضل من الكيزان
        واحد ببيع الدين عشان قصر قصرين
        بالله عليكم دا عندو دين
        واحد ببيع الدين عشان الملايين
        بالله عليكم دا عندو دين
        واحد بسرق بنهب بحمى الفاسدين
        بالله عليكم دا عندو دين
        جايى تخوفنا من الشيوعيين يا الماعندك دين
        تدمروا فى الوطن من سنة تسعة وتمانين
        وتقولوا بتعرفوا الدين
        حقيقة نحن عرفناها خدعتوا الناس باسم الدين
        صدمتو الناس ياصدمة باسم الدين
        كان أمريكان كان شيوعيين كان يهود ذاتو أرحم لينا من الحراميه تجار الدين

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.