قمة البشير والسيسي وآبي أحمد.. “تطور جديد” بشأن سد النهضة


سد النهضة

شارك الموضوع :

اتفق رؤساء السودان ومصر وإثيوبيا، على أهمية تشييد سد النهضة الإثيوبي، مع مراعاة المنافع المستحقة للبلدان الثلاثة وضمان عدم إلحاق الضرر بأي دولة، وقرر الرؤساء، عقد اجتماع وزاري يضم وزراء الخارجية والري في الأسبوع الثالث من فبراير الجاري.

والتأمت بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا أمس، قمة ثلاثية بين الرئيس البشير والرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ورئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد.

وشدد الرؤساء، على العمل للتوصل إلى توافق حول جميع المسائل العالقة بشأن مفاوضات سد النهضة الإثيوبي، مؤكدين الحاجة إلى مشاركتهم لرؤية واحدة إزاء مسألة السد، تقوم على أساس اتفاق إعلان المبادئ الموقع في الخرطوم، وإعلاء مبدأ عدم الإضرار بمصالح الدول الثلاث في إطار المنفعة المشتركة.

وأوضح وزير الخارجية د. الدرديري محمد أحمد في تصريح صحفي أن القمة تناولت موضوع سد النهضة والتقدم المحرز حالياً في مجال التنسيق والتعاون بين البلدان الثلاثة في هذا الخصوص، وأضاف أنه تم التفاكر حول الاستحقاقات المترتبة على البلدان الثلاثة في المستقبل لضمان المضيّ قُدماً في العمل بسد النهضة حسب الخطط المتفق والمتعارف عليها، وأهمّها مبدأ “لا ضَرَر ولاضِرَار”.

صحيفة السوداني.

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.