اقتصاد وأعمال

مجلس البيئة يقر بمعاناة الموارد الطبيعية


أقر رئيس المجلس الأعلى للبيئة، رئيس نقطة السياج الأخضر بالسودان د. عبد العظيم ميرغني بمعاناة الموارد الطبيعية في الدول النامية المتمثلة في الهيكلة في السلم الحكومي، مشيراً إلى وجود بعض التعقيدات التي تواجه الإدارات المختلفة المتعلقة بالموارد الطبيعية .

وقال خلال مخاطبته الورشة التدريبية حول الإدارة المتكاملة للموارد الطبيعية أن تكامل الموارد الطبيعية يقوم على ثلاثة مبادئ أساسية إذا لم تتوفر لن تكون هنالك موارد، وحصرها في المساواة الاجتماعية بين كافة المستفيدين من الموارد الطبيعية والكفاءة الاقتصادية والمقدرة على الاستمرارية، مؤكداً أن أي موارد طبيعية غير قادرة على الاستمرارية والتحول ستواجه مشكلة، مشدداً على أهمية توفر الإرادة السياسية لتنفيذ تلك المبادئ داعياً إلى أهمية إيجاد مفهوم متكامل يؤدي لترقية السلوك تجاه إدارة تلك الموارد .

فيما شدد المنسق القومي لمشروع الإدارة المستدامة للموارد الطبيعية إبراهيم دوكا البشير على ضرورة النظر لاستدامة المشروعات من أجل تحقيق التكاملية للموارد الطبيعية بين الإدارات المختلفة داعيًا الوزارات الولائية المعنية بهذه الموارد لأهمية تبني المشروع وقصص النجاحات التي حققها في الولايات الثلاث التي نُفذ فيها المشروع في مرحلته الأولى .

وأكد دوكا أن المشروع سيقوم بمتابعة المشروعات التي تم تنفيذها في ولايات الجزيرة، كسلا والنيل الأبيض، والعمل في الولايات التي دخلت جديدة من أجل الوصول إلى وحدة متكاملة للمشروع بإداراته المختلفة من غابات ومراعٍ وحياة برية.

صحيفة الصيحة.

تعليقات فيسبوك


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *