زيادة في اللحوم الحمراء بالخرطوم وبحري



شارك الموضوع :

أكد بعض تجار اللحوم الحمراء بالخرطوم وبحري لـ(السوداني) أمس، حدوث زيادة في الأسعار، عزوها لزيادة صادراللحوم خاصة لمصر وانعدام الكاش والذي أدى لتراجع حركة البيع.
وقال تاجر لحوم حمراء بالخرطوم (2) وهب الله الصديق لـ(السوداني) أمس، الصادر أحد أسباب زيادة اللحوم الحمراء، وقال إن انعدام الكاش أفرز التعامل بالشيك وصارت تجابه التجار مشكلات استرجاع الشيك عند عدم توفر السيولة، مبيناً أن سعر كيلو العجالي (240)جنيهاً وكيلو الضان (300) جنيه أما الصافي (260)جنيهاً، وأشار إلى تراجع كميات المعروض بالسوق والبيع بنسبة (25%) ، ولفت في وقت سابق مثل هذه الايام يبدأ المواطنون بشراء كميات كبيرة من اللحم الصافي بغرض التجفيف استعداداً لرمضان حالياً تراجعت الكمية إلى (2-3) كيلو.
وأضاف صاحب محلات أولاد كردفان بسوق بحري سيف الحمداني لـ(السوداني) أمس، لا توجد أسباب واضحة لزيادة أسعار اللحوم الحمراء ولفت لتحكم التجار في الأسعار بالإضافة إلى انعدام الكاش، مبيناً أن كيلو العجالي يتراوح ما بين (220-240)جنيهاً واللحم الصافي (260)جنيهاً مبيناً تراجع الكمية المطروحة بالمحلات من (800-700)كيلو إلى (150) كيلو ونهاية الأسبوع (300) كيلو نتيجة انعدام الكاش، ووصف حركة البيع ” بالعادية “، ورهن تراجع أسعار اللحوم بمحاربة التجار المتحكمين في الأسعار وتغذية البنوك والصرافات بالسيولة، نافياً إرجاع زيادة أسعار اللحوم للأعلاف لأن الزيادة ليست يومية.
وقال تاجر لحوم حمراء فضل حجب اسمه إن زيادة اللحوم سببها الترحيل والأعلاف، وأضاف أن هنالك بعض التجار يتحكمون في الأسعار لتغطية منصرفاتهم من كهرباء وعمال وكروت صحية، مبيناً أن سعر الضأن قفزلـ(300) جنيه بدلاًعن (250-260) جنيهاً، واصفاً حركة البيع بالضعيفة نتيجة زيادة الأسعار وانعدام السيولة، ولفت إلى أن المواطن صار يفاضل بين احتياجاته وفق قدراته وأن حركة الإقبال على اللحوم” طفيفة “.

عبيـــر جعفر
صحيفة السوداني

شارك الموضوع :

1 التعليقات

      1. 1
        سوداني حزين

        صادر مين ياعم المشكلة في الجشع والطمع الذي أصبح الصفة الغالبة علي جميع التجار لانهم تجار ظهروا في عهد الكيزان مامعقول كل يوم زيادة في الاسعار وسحق للمواطن والدولة تتفرج مافي شي أضر بالسودان غير سياسة التحرير الاقتصادي التي مكنت تجار الحكومة من الاستيلا علي كل مفاصل التجارة المطلوب الان عمل دراسة وافية توضح التكلفة الكلية للمواشي ويجب ان تشمل الدراسة العلف والترحيل والاشراف الطبي والحظائر والعامل والجبايات والرسوم يعني تكلفة شاملة من الانتاج الي ان تصل الي المستهلك وحينما يتم عمل ذلك سوف نعرف وين الخلل وتقوم الحكومة بمعالجتنة خدمتاً للمواطن المسكين وهذا الشي سوف يقضي علي السماسرة وياريت الحكومة تجد في ربط السكة حديد لأنها وسيلة رخيصة للترحيل صدقوني ياأخوان بأذن الله لكل مشكلة حل بس كيف يكون هنالك اخلاص في العمل وموضوع المواشي بسيط لانه بعد الدراسة اذا كان الخلل في الجبايات والرسوم يتم عمل تحليل لها فاذا كانت عالية يتم تخفيضها أو ألغاءها وكذلك العلف أذا كان به بمكون غالي يتم دعمة لتقليل التكلفة كل شي ممكن ولكن الغير ممكن ان يكون المسؤل لا يمتلك الرغبة أو الارادة للأبداع وايجاد الحلول

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.