سياسية

انطلاق أول رحلة سياحية بين مصر والسودان عبر ممر “بحيرة ناصر”


انطلقت، السبت، أول رحلة سياحية بين مصر والسودان، حيث غادرت ميناء السد العالي في اتجاه ميناء وادي حلفا بالولاية الشمالية بالسودان.

ونقل موقع “الشروق” المصري عن مصطفى عامر، نائب رئيس هيئة وادي النيل للملاحة النهرية في مصر، قوله إنه من المقرر أن تصل الرحلة إلى ميناء وادي حلفا في 27 مارس الجاري بعدما انطلقت من ميناء السد العالي عبر ممر بحيرة ناصر، الواقعة جنوبي السد.

وأكد عامر أن الباخرة السياحية التى انطلقت، تمت صناعتها حديثا، وتحتوي على 4 طوابق وتعمل بالطاقة النظيفة (طاقة الرياح).

وأوضح “توفرت للرحلة كافة سبل التأمين الملاحي والجوي لتوصيل أول فوج سياحي من مصر إلى السودان”، مشيرا إلى أن الرحلة النهرية السياحية تعد الأولى من نوعها التي تنطلق من مصر إلى السودان”.
وتابع أن “هذه الرحلة السياحية تختلف عن نظيرتها من الرحلات التجارية الأخرى، حيث من المقرر أن يستمتع الركاب على متن هذه الرحلة بزيارة عدد من المزارات السياحية بطول الخط النيلي بين مصر والسودان”.

وقال موقع “اليوم السابع” إن أبرز الأماكن السياحية التي سيتمكن الركاب من زيارتها خلال الرحلة هي: معبد عمدا والسبوع ومعبد أبو سمبل، فضلا عن زيارة متحف حضارة كرمة ومنطقة أهرامات مروى وجزيرة صاي، إحدى أهم الجزر بالسودان.

سكاي نيوز



‫4 تعليقات

  1. السلام عليكم انا احترم موقع النيليين ولكن يجب ان تراعوا شعور السودانين لان الخريطة المرفقه للتقرير ضامه مثلث حلايب لمصر وهذا خطاء يجب ان تعتزوا عنه وشكرا

  2. خطوة مهمة لتبصير السياح القادمين الي مصر لرؤية الحضارة الفرعونية عن الحضارة النوبية. من ناحية تجارية يجب تطوير الخدمات السياحية علي تلك المواقع خصوصا الفنادق والمنتجعات لجذب مزيد من السياح. خطوة موفقة للبلدين.

  3. الفقناة المسمى بسكاي نيوز الغير منصفة تلعب في الخرط تم وضعها ضمن الحدود المصرية وكذلك اللعب في مسميات البحيرات فسمى بحيرة النوبة ببحيرة ناصر …. عليكم اللعنة

  4. بسم الله الرحمن الرحيم السيد محمد عوض والسيد امين تعليقكما جميلا ولكن وين وزاراتنا السياحية والثقافية والمالية عشان سياح يدخلوا لينا عن طريق مصر ويبدلوا العملات الصعبة في مصر واحتمال يدخلوا بالجنية السوداني يكون مزور في مصر الوزير عندنا يكون شغلوا تشريفي ما تكليفي يهموا الناس تقول ده الوزير لكن عمل شنوا وبعمل في شنوا وسيعمل شنوا بيكون بعيدا كل البعد والخطط السياحية والسياح ديل يدخلوا باي اتفاقية ما عارفين وتعاين لي في مثلث حلايب في الخريطة خريطة شنوا الواقع هو وين عينا للفيل ونطعن في ضلوا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *