النيلين
سياسية

تصريح جديد للخارجية الامريكية حول الأزمة في السودان

قال تيبور ناجي، مساعد وزير الخارجية الأميركي للشؤون الأفريقية، إن المجلس العسكري لم يتشكل ليحكم السودان، بل ليشارك في الانتقال إلى حكومة بقيادة مدنية.

وأدان المسؤول الأميركي، في تغريدة على «توتير»، عمليات القتل التي حدثت في الخرطوم، وأيضاً طرد ومضايقات الصحافيين في السودان، مضيفاً أن «قمع حرية التعبير والإعلام من سمات النظام السابق»، مطالباً المجلس العسكري بوقف هذه النزعة، وأي محاولة لسلب الشعب حقه في التظاهر سلمياً دون التعرض للعنف.

وبحسب صحيفة الشرق الاوسط حث تيبور المجلس العسكري و«قوى الحرية والتغيير» على العودة إلى طاولة المفاوضات من أجل الوصول إلى اتفاق عاجل.

وكانت قيادات في «قوى الحرية والتغيير» قد كشفت عن استئنافٍ مرتقب للمفاوضات بعد التقارب الكبير في الاتفاق على مقترح جديد لتجاوز الخلافات حول «المجلس السيادي» المرتقب، مشيرة إلى أن العرض وجد قبولاً مبدئياً من كثير من الأطراف، بينما لا تزال بعض الأحزاب ترفضه.

ونشرت «قوى الحرية والتغيير» جدول الفعاليات الأسبوعية الذي يشمل تسيير مواكب إلى ساحات الاعتصام، وحملة إعلامية حول الإضراب السياسي الشامل والعصيان المدني المفتوح المزمع الإعلان عنه، إذا لم يتم الاتفاق مع المجلس العسكري.

كوش نيوز

3 تعليقات

محمد جامع 2019/06/02 at 6:23 م

قال تيبور ناجي، مساعد وزير الخارجية الأميركي للشؤون الأفريقية، إن المجلس العسكري لم يتشكل ليحكم السودان، بل ليشارك في الانتقال إلى حكومة بقيادة مدنية

– مجموعة البرهان في المجلس العسكري ومعهم المجرم والسفاح حميدتي وعصابته المسمية بالدعم السريع هم إمتداد لحكم الإنقاذيين ، ويعتبر الجزء الثاني الذي هو بمثابة جسر العبور للإسلاميين بالسودان ، وهو مجرم وخائن وسفاح ومرتزق ، والدليل هو القبض على عدد بسيط جدا من رموز نظام الرئيس المخلوع ، وخروج كثير من الإسلاميين والوزراء عن طريق المطار الذين كانوا على سدة الحكم ولم يقبض عليهم ، وكذلك خروج إخوان الرئيس المخلوع من السودان دون القبض عليهم ، وبالإضافة إلى عدم القبض على أعداد كبيرة من رموز النظام السابق للآن وهم جنرالات بالجيش وغيرهم
– البرهان وحميدتي ومجموعتهم في المجلس العسكري لا يمثلون إلا أنفسهم وهم مجرمين وخونة ، البرهان موالي للسعودية وهو عميل وخائن ومرتزق ودوره يتمثل في بقاء القوات السودانية في اليمن ويعتبرون الجيش السوداني هو حطب حربهم التي أشعلوها في اليمن ، وحميدتي هو الخائن والمجرم والسفاح الذي طلب منه الإماراتيون وشيطانهم محمد بن زائد لعنه الله الكلب الأجرب ، طلب من المرتزق حميدتي أن يستولى على حكم السودان رغم أنف الجيش والسودانيين كلهم وأن يعمل على تدمير الجيش بدءا بجهاز الأمن وإرهاب وقتل أعداد كبيره من الثوار وسحق الذين يعتصمون حول القايادة العامة وطردهم بأي وسيله ممكنه ولو بقتلهم بالرصاص الحي ، وتنظيف الخرطوم وبحري وأمدرمان من هؤلاء الثوار بالقتل والإرهاب والتعذيب ، وجلب الدارفوريين والتشادين من قبيلة الزقاوة وغيرهم من دول الجوار مثل النيجيرين …. وإسكانهم بالمدن الثلاثة والزج بهم في القوات النظامية والجيش لخلق نوع من التوازن المطلوب ، مثل مافعل عبدالله التعايشي وأسكن قبيلة وأهله في أمدرمان ومكنهم من حكم البلاد بعد وفاة المهدي
– إلى قوى التغيير والحرية ، نطالبكم بعدم القبول بمشاركة المجلس العسكري الإنتقالي في الحكم نهائيا ، ليس من حقهم المشاركة في الحكم الإنتقالي ، دورهم ينتهي بتسليم الحكم للحكومة المدنية ، أمريكا وأوروبا تطالب بحكم مدني في السودان ولن يقبلوا بحكم المجلس العسكري للسودان ، ولن تنطلي عليكم الحيلة واللعبة التي يلعبونها مع أعوانهم الإسلاميين الذين أتوا بهم من رحم التنظيم نفسه ، وهم يعتبرون من كوادرهم وأنتم أدرى بهؤلاء الشواطين الإسلاميين وصحيح كما قيل عنهم فهم النبت الشيطاني الذي ترك فصيل في كل مكان إحترازا وتوقعا للذي سيحدث في السودان ، وهم ليس بأذكياء ولكنهم مجرمين وسفلة وظنوا أن السودانيين والشعب كله والثوار أغبياء حتى تمر تمثيليتهم مرور الكرام
– فكيف بالله نصدق هذا الكلب والمجرم والمرتزق برهان والسفاح والرعديد والمجرم حميدتي ، حين يصرحون بأنهم جادون في تسليم الحكم لحكومه مدنية ، ويلعبون بالقول الذي لا يصدقه إلا جاهل ومهبول ، قلتم يالمجلس العسكري الإنتقالي أن تجمع المهنيين وقوى إعلان الحرية يمثلون الثوار بمعني يمثلون السودان كله وتحاورتم معهم ، وعندما تمسك (قوى إعلان الحرية والتغيير الذي يمثل تجمع المهنيين أيضا) برأيه في أحقيتهم في الحكم وأن يكون مجلس السيادة للمدنيين وإختلفتم معهم لأنكم طمعتم في الحكم وأن يكون الرئيس منكم وتتحكمون في مجلس السيادة كله … ليه تطمعوا في الحكم وأنتم مهمتكم محدوده تسليم الحكم لحكومه مدنية إنتقالية فقط وتعهتم بذلك للشعب وراجع يابرهان كلامك يامقرف ويامعتوه وياخنزير ويالعين
– لا تلف ولا تدور أنت وماكينة الخياطة شمس الدين الذي لا يعرف ولا يفقه شئ في الدين ولا في العهود والمواثيق ، إن كنتم تريدون مراقبة مايجري عن كثب بعد تثليمكم للحكم للمدنيين ، العرف هو أن تكون تكون مهمتكم بعد تسليم الحكم للحكومة المدنية ، هي أن يصبح المجلس العسكري بكامل عضويته مجلس للأمن والدفاع وأن يكون وزير الدفاع من العسكريين ، ويجب أن تكون الفترة الإنتقالية للحكم المدني (عام وآحد فقط) ويعقبه إنتخابات حرة نذيهة ، ولكنكم طماعين وياريت الكلام ينتهي بالطمع ، فأنتم يالمجلس العسكري موالين للسعودية والإمارات وتنفذون أجندتهم ومطالبهم بالفلوس يعني تبع وخونه ومرتزقة وقتلة ، لست بشرفاء ولا نذيهين ولا تمثلون الجيش وأنتم أعداء الله وأعداء الوطن وخنتم العهد والقسم العسكري ، والدليل الآخر على خيانتكم وطمعكم في الحكم صرحتم بأن قوى الحرية والتغيير وتجمع المهنيين لا يمثلون الشعب بعنى يمثلون الثوار ، لكي تقولوا أنتم تمثلون الشعب والشعب يريدكم أو يريدك أنت يالبرهان ، وهذا مافعله السيسي الذي تعتبره قدوتك وذعيمك ، ولكن أقول لك السيسي صهيوني وإسرائيلي الأصل وأنت يالبرهان صهيوني التبعية ، وهيهات أن يرضى السودانيين بأن يحكم كلب موالي لليهود وللمصريين ، ومرتزق للسعودية وتابع ذليل للسودية والإمارات ، وأنت والمسعور المرتزق السفاح حميدتي وجهان لجيفه وآحده لعنكم الله أنتم ومن إتبعتم ومن وآليتم ومن يتوالاكم
– نطالب بحل جهاز الأمن فوراً ، وسحب الجيش من اليمن ، وتسليم الحكم لحكومة مدنية ورجوع العسكر والدعم السريع إلى ثكناتهم فور الإنتهاء من عملية التسليم والتسلم للحكومة المدنية ، ولا حجة لكم ولكن الحجة عليكم تريدون خلق الفوضى وقتل الأبرياء لتبرير وجودكم وشرعنة ماتسمونه حكما عسكريا صرفا من أجل حفظ الأمن وأنتم من تريدون خلق الفوضى وإدخال البلاد في حرب أهلية بلا هوادة ، الكل يترقب وخصوصا المجتمع الدولي ويفهم ألاعيبكم وخداعكم وثرثرتكم وماتريدون فعله وتخططون حتى تنطلي الخدعة على الثوار وعلى المجتمع الدولي ، ومن هنا نرفض ونشجب ونطالب المجتمع الدولي ومجلس الأمن والقوى العالمية للرفض والتنديد والتدخل حال لم يرضخ هذا المجلس الشيطاني الإسلامي لمطالب الشعب السوداني كله ولا نريد أيت ألاعيب قذرة ، الثورة تمثل شباب السودان وكل السودانيين وأطيافهم ، عدا الإسلاميين والإنقاذيين ومجموعاتهم وكتائبهم ، ولا نريد الإكثار في الحديث ونقول ربما هنالك فئة من أتباعهم آثرت الإنضمام لقطار الثورة ولا بأس ، لنزيد في الكيل ونرجح كفة شعبنا الكريم من أجل التغيير وتنفيذ رغباتهم في حكومة إنتقالية مدنية ، ويعقبها إنتخابات حرة نذيهة
– الموت والخزي والعار لكل مرتزق وخائن ، وعميل لأعداء الوطن والأمة
– والحياة والخلود والشرف لكل مواطن شريف ومخلص وحادب على مصلحة الوطن والأمة
– نطالب جنودنا البواسل والضباط الشرفاء الأوفياء بالتدخل والإنقضاض العنيف والقوي على هؤلاء المجرمين والمرتزقة والخونة والمارقين والقتلة والسفاحين والعملاء والتبع … فلا نامت أعين الجبناء

رد
عمك تنقو 2019/06/02 at 7:46 م

انا عمك تنقو شخصيا ارى ان ترمب رجل عنصري ولا يستحق ان يحكم ويكون رئيسا لبلد كأميركا تتحكم في سياسة العالم وشعب وامه عظيمة كالشعب الاميريكي لذلك يجب ان يذهب هذا الرجل العنصري ليقود اميريكا رئيس نزيه كأوباما

رد
حر الراي 2019/06/03 at 4:53 ص

بل ليشارك في الانتقال@@
طيب ما ده الشغل زاتو ليشارك ليشارك
يعني النص بالنص ف الحكومه وليس السيادي

وامريكا في اول تصريح لها بعد التغيير قالت ترجو من العسكري ان يشرك معه بعض المدنيين بعض بعض وتاني يوم كباشي طبظها وقال لا لا مش حنشرك بعض بس ولكن كلها حنديهم ليها الا الدفاع والداخليه،،، موقف امريكا مع العسكري قلبا وقالبا

رد

اترك تعليقا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.