زعيم للاحتجاجات السودانية يتعهد بتصعيد العصيان المدني بعد “الانقلاب”



شارك الموضوع :

وصف قيادي في حركة الاحتجاجات السودانية يوم الاثنين اقتحام قوات الأمن لمقر الاعتصام في وسط الخرطوم بأنه ”انقلاب“ على الانتفاضة التي أدت للإطاحة بالرئيس عمر البشير.

وقال خالد عمر يوسف القيادي في إعلان قوي الحرية والتغيير إنهم سيواجهون هذا بتصعيد الاحتجاجات والمسيرات وبعصيان مدني كامل.

رويترز

شارك الموضوع :

4 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        صحابي مصر فتى الشرق العظيم المهدي فتى الساحل الحقيقي ( لا كذب ) .

        هؤلاء القياديين المارقين عن الدين وزعماء الإحتجاجات طواغيت ما هم إلا أئمة الكفر والفتن يطعنون في الدين وفي الشريعة الإسلامية وتطبيقها ويقولوا مش عايزينها (( وَإِن نَّكَثُوا أَيْمَانَهُم مِّن بَعْدِ عَهْدِهِمْ وَطَعَنُوا فِي دِينِكُمْ فَقَاتِلُوا أَئِمَّةَ الْكُفْرِ ۙ إِنَّهُمْ لَا أَيْمَانَ لَهُمْ لَعَلَّهُمْ يَنتَهُونَ (12) أَلَا تُقَاتِلُونَ قَوْمًا نَّكَثُوا أَيْمَانَهُمْ وَهَمُّوا بِإِخْرَاجِ الرَّسُولِ وَهُم بَدَءُوكُمْ أَوَّلَ مَرَّةٍ ۚ أَتَخْشَوْنَهُمْ ۚ فَاللَّهُ أَحَقُّ أَن تَخْشَوْهُ إِن كُنتُم مُّؤْمِنِينَ (13))
        أيها المؤمنون في السودان وفي الجيش السوداني وناس الأمن اقرأوا سورة التوبة فإنها الفاضحة للكلاب والخونة الذين قاموا ضد البشير وقاموا بثورة ضد الإسلام في السودان ويريدون ان ينحوها جانبا ويفصلوا الدين عن الدولة إن مدنيتهم التي ينادون بها هى مدنية الكفر والإلحاد ( أتباع الدجال والماسونية والصهيونية والسفيانية ) ونحنا مدنيتنا الإسلام ، أيها المسلمون قوموا انتصروا لدينكم وكونوا مع الجيش السوداني أسأل الله أن ينصرهم على الكلاب والخونة الذين تأمروا عليهم وعلى السودان آمين .
        الجيش السوداني جيش عظيم وبطل ومسلم ومؤمن موحد بالله اسأل الله أن ينصرهم ويعز الإسلام والمسلمين بهم آمين .

        الرد
      2. 2
        هناء البيلي

        اشك يا سعادة القيادي بوجود جماهير ووزن شعبي للشبح المسمى “إعلان قوي الحرية…” الذي ظهر للسودانيين بفعل ظروف كراهية الجميع للنظام السابق فهذا النبت الشيطاني ما هو الا عساكر وجنود الجيش الشعبي لتحرير السودان وفرقعات وفقاعات ميديا اعلامية تقودها احزاب اليسار وعلى رأسهم الشيوعيين وهؤلاء المعروف كراهية الشعب السوداني لهم بحكم معاداة مبادئهم للاسلام والمسلمين لكن لا بأس من أن تحلموا حلم استلام السلطة في السودان لكن عبر صناديق الاقتراع … وبرأي الشعب وليس بفرض قواتكم على قيادة وجيش شعب السودان بالخداع وتزييف انهم متظاهرون …

        الرد
      3. 3
        ابو احمد

        اين تعليقي يا موقع النيلين؟؟؟؟

        الرد
      4. 4
        ابو احمد

        السادة موقع النيلين رجاء انشرو التعليقات فهي اهم من الموضوعات

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.