اعلان الحرية تعلن مبدئيا قبول الوساطة الإثيوبية



شارك الموضوع :

أعلنت قوي إعلان الحرية والتغيير القبول المبدئي لمبادرة رئيس الوزراء الإثيوبي الدكتور آبي أحمد حول الوساطة بين المجلس العسكري الإنتقالي وقوي إعلان الحرية والتغيير.

وقال عمر الدقير ممثل وفد قوي اعلان الحرية عقب لقائهم رئيس الوزراء الإثيوبي اليوم بمقر السفارة الإثيوبية انهم لن يدخلوا في أي مفاوضات مع المجلس العسكري مالم يتم تنفيذ الشروط التي قدمتها قوي اعلان الحرية للوساطة المتمثلة في تكوين لجنة تحقيق دولية للتحقيق في احداث فض الإعتصام بالإضافة إلي اطلاق سراح المعتقلين السياسيين وكل المحكومين علي خلفية معارضة النظام السابق، كما اشترطت قوي اعلان الحرية ضرورة اتاحة الحريات العامة وحرية الإعلام وسحب المظاهر العسكرية من الشوارع بكل انحاء السودان ورفع الحظر عن خدمة الإنترنت وهذا يجب أن يتم قبل الدخول في العملية السياسية .

سونا

شارك الموضوع :

3 التعليقات

      1. 1
        أب لمبة💡

        يا بتاع النيلين شكلو ناس حميدتي استعانوا بكوش نيوز بسبب اضراب شرفاء الشعب السوداني في مجال الاعلام
        ما بنفعوهم لانه اساسا كاك نيوز فاشلين و تعوزهم المهنية و الوطنية و الحس السليم كما انهم انصاف متعلمين و جهاليل مرتزقة

        الرد
      2. 2
        الحل ببساطة

        لا تفاوض لا حوار مع العسكر والجنجويد
        اولا تمثيل جديد مكون من ضباط شرفاء للمجلس العسكري
        احالة برهان وحميدتي للقضاء والمحكمة الجنائيه بتهمه مجزره الخرطوم ومجازر غرب السودان وكذلك كل من تورط في او أيد قتل الثوار
        ثالثا تكوين مجلس سيادي مدني وتمثيل برلماني عسكري مكون من عناصر شريفه غير ملطخه بالدماء
        تكون مده هذا الكيان عامان تجرى بعده انتخابات شريف

        الرد
      3. 3
        الجنجلين

        النيلين وكوش ملك للجنجويد ومصروف فيها مال الجنجويد الملطخ بالدم

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.