التحقيق مع قاضي درجة أولى ترحم على شهداء فض الاعتصام



شارك الموضوع :

علمت (المصادر) بخضوع قاضي الدرجة الأولى مولانا عادل عبد الله إبراهيم للتحقيق عقب توجيهات من رئيس القضاء على خلفية ترحمه على شهداء مجزرة القيادة العامة عقب صلاة عيد الفطر ردا على مهاجمة الإمام للشهداء وإساءتهم بمدينة الروصيرص.

وكشف مصدر موثوق عن أن القاضي خضع لجلسة تحقيق أولى في 4 يوليو ويدخل الجلسة الثانية غداً الخميس، مشيرا إلى أن القاضي الذي يجري التحقيق معه نقل حديثا من الروصيرص إلى أم درمان على الرغم من ارتباط أسرته وأبنائه بالنيل الأزرق.

الخرطوم: عمرو شعبان
صحيفة السوداني

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.