النيلين
رياضية

كريستيانو رونالدو: الادعاء الأمريكي يسقط اتهامات “بالاغتصاب” ضد النجم البرتغالي

قال ممثلو الادعاء في الولايات المتحدة إن نجم كرة القدم كريستيانو رونالدو لن توجه له أي اتهامات بالاعتداء الجنسي.

وكانت كاثرين مايورغا، البالغة من العمر 34 عاما، زعمت أن لاعب يوفنتوس اغتصبها في أحد فنادق لاس فيغاس عام 2009.

وكانت تقارير أفادت أنها توصلت إلى تسوية خارج المحكمة مع اللاعب البرتغالي عام 2010، لكنها سعت إلى إعادة فتح القضية عام 2018، وينفي رونالدو تلك الادعاءات.

 

وقال ممثلو الادعاء في لاس فيغاس، في بيان صدر يوم الاثنين، إن المزاعم “لا يمكن إثباتها دون أدنى شك”.

وقال مكتب المدعي العام في مقاطعة كلارك إن الضحية أبلغت عن الاعتداء عام 2009، لكنها رفضت ذكر المكان أو هوية المعتدي. ونتيجة لذلك، لم تتمكن الشرطة من “إجراء أي تحقيق جدي”.

 

وفي أغسطس/ آب 2018، حققت شرطة لاس فيغاس في الادعاءات المزعومة مرة أخرى بناءً على طلب الضحية.

لكن بيان ممثلي الادعاء أضاف أنه “استنادًا إلى مراجعة المعلومات في هذا الوقت، لا يمكن إثبات مزاعم الاعتداء الجنسي على كريستيانو رونالدو بما لا يدع مجالاً للشك. لذلك، لن يتم توجيه أي تهم له”.
وكانت مجلة دير شبيغل الألمانية أول من نشر قصة عن هذا الادعاء العام الماضي.

وقالت المجلة إن كاثرين مايورغا توصلت إلى تسوية خارج المحكمة مع رونالدو عام 2010، تضمنت دفع مبلغ 375000 دولار مقابل موافقتها على عدم الحديث علنا عن هذه المزاعم.

وقال محامي مايورغا أن حملة مي تو، #MeToo، كان مصدر إلهام للضحية لإعادة فتح القضية.

 

ولم ينكر رونالدو أنه التقى بمايورغا في لاس فيغاس عام 2009، لكنه قال إن ما حدث بينهما كان بالتراضي.

وكان رونالدو حينها يلعب مع مانشستر يونايتد، وعلى وشك الانضمام إلى ريال مدريد، الذي أمضى فيه 9 سنوات، لينتقل إلى يوفنتوس في يوليو/ تموز الماضي.

وقد فاز بجائزة الكرة الذهبية، أفضل لاعب كرة قدم في العالم، في الأعوام 2008 و 2013 و 2014 و 2016 و 2017.

السودانى

اترك تعليقا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.