تمرد السودان الحالي قاتل كل الحكومات والانظمة وانطلق قبل خروج المستعمر الانجليزي



شارك الموضوع :

صدق من قال : ان الجماهير لا عقل لها . وانما تساق بعصا الاعلام التضليلي سوقا” !! ..

#ان الثورة دائما” هى ثورة شعب ضد نظام حكم بعينه..
#اما التمرد فهو تمرد على الدولة شعبا” وحكومات وتاريخ وحضارة وثقافة ونظام حياة ومجتمع وغيره..

وهو بحذافيره الذي ظل يحدث فى تمرد السودان الحالي الذي قاتل كل الحكومات والانظمة . حتى المنتخبة بواسطة الشعب منها ..
بل انطلق حتى قبل خروج المستعمر الانجليزي . فبدأ بقتل المواطنين السودانيين على اساس عرقي عنصري لئيم فيما عرف بمجزرة توريت الشهيرة عام 1955م !! ..

وهو مايطلقون عليه وصف السودان القديم . حيث يسعون الى سودان جديد لا مكان لاهله وعقيدتهم ولغتهم وثقافتهم و تاريخهم وموروثهم فيه !! ..

وبعد قيام هذه الثورة المجيدة وانطلاقة شرارتها من مدينة عطبرة قال اصحاب التمرد انها لا تعنيهم لانها ثورة جلابة . ثم ناشدوا منسوبيهم بعدم المشاركة فيها !!! ..
ثم عندما رأوا بوادر نجاحها بسقوط الطاغية لحسوا كلامهم السابق دون ان يطرف لهم جفن ثم زعموا انهم جزء اصيل منها !!! ..
ولم يقف بعضهم عند هذا الحد . بل رعموا انهم من خلقها من العدم المحض !!!!!!!! ..

ههههههههههههه من يريد ان يخلط بين مفهومي الثورة والتمرد كمن يريد ان يؤلف بين وحدة قياس الزمن (الساعة والدقيقة والثانية) ووحدة قياس الاطوال (المتر والكيلومتر والميل) ليجعلها قيمة واحدة . فهل يستطيع ؟؟؟!!!!!!!! ..

لا يمكن حل مشكلة تمرد ضد مفهوم الوطن والوجود نفسه عن طريق ثورة شعب ثائر ضد نظام ظالم فقط وليس ضد الدولة والسكان والمجتمع والثقافة والوجود وغيرها..

اما التمرد الثائر ضد الدولة والمجتمع نفسه فلا تعالج قضاياه الا فى اطار الدمج والتسريح ونزع السلاح ومايناسب ذلك من التدابير..

فاذا اردنا حل قضية التمرد وفق اطار ثورة الشعب ضد نظام بعينه فقط كمن يريد ان يقيس الوقت بوحدة قياس الاطوال -كما اسلفت اعلاه-..

الحاج محمد
فيسبوك

شارك الموضوع :

2 التعليقات

      1. 1
        د/ احمد علي

        لا يمكن حل مشكلة تمرد ضد مفهوم الوطن والوجود نفسه عن طريق ثورة شعب ثائر ضد نظام ظالم فقط وليس ضد الدولة والسكان والمجتمع والثقافة والوجود وغيرها.@@
        صدقت!
        والغريب ان افكار ماركوس هي افكارهم وماركوس من اسس التمرد

        الرد
      2. 2
        شريف كافوري

        عذرا أخي لقد خلطت خلطا مبينا بين تمرد الجنوب والذي انتهي بالانفصال وتمرد حركات دارفور والنيل الأزرق وجنوب كردفان ، ويبدو انك تنقصك المعرفة بأوضاع بلدك السياسية فأرجو أن لا تخوض في امر حتي تتثبت من معلوماتك وهي متوفرة فقط عليك بالاطلاع والسؤال.

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.