أبرز العناوينفيسبوك

آبي احمد.. عسكري وكان ضابط في المخابرات العسكرية الإثيوبية ووصل فيها إلى رتبة العقيد


ياجماعة
والله ماقصدي حاجة لكن غلبني اسكت.
آبي احمد ده عسكري وكان ضابط في المخابرات العسكرية الإثيوبية ووصل فيها إلى رتبة العقيد ،، وطبعا رئيس الوزراء في إثيوبيا بيختاره الحزب الفائز بي انتخابات البرلمان وبعد استقالة ديسالين هيلي مريام بسبب الاحتجاجات التي استخدمت فيها الشرطة عنف مفرط قتل قرابة المئة شخص تم اختيار آبي رئيسا لائتلاف الجبهة الثورية الحاكمة في إثيوبيا .

وهي الحزب المهيمن على الحكم هناك والذي سيطر على البرلمان الذي اعتمد اختيار آبي بانتخابات مخجوجة خج جد سبقها اعتقال قيادات القوى المعارضة.. نعم آبي اجرى إصلاحات في إثيوبيا لكنها ليست بالقدر الكبير ، إلى الان إثيوبيا تعد من البلدان الأكثر انتهاكا لحقوق الإنسان ولا تتمتع الصحافة فيها باي قدر من الحرية،، والى الان لم يتم تحقيق جدي في المجزرة التي قدم ديسالين استقالته بسببها وكمان هناك اتجاه قوي جدا لإرجاء الانتخابات البرلمانية المقررة في مايو المقبل ،، المهم الكلام ده حبيت أقوله لأنوا شايف في موجة تأليه للرجل وكأنه ابو الحرية والديمقراطية.

Osman Fadlalla



‫10 تعليقات

  1. بلاش تنظير معاك يا حاقد
    أبي أحمد حباه الله بالقبول ومحبة ثوار السودان لأنه تدخّل وتوسط في النزاع القائم بين المدنيين والعسكر
    أبي أحمد عمل كدة لهدف واحد هو حقن دماء السودانيين لا لغرض خبيث او لتحقيق كسب أو بطولات
    عشان كدة نحن بنحبو وبنموت فيه ونتمنى ان يصعد من شبابنا السياسيين من هو بكاريزما ووعي أبي أحمد
    وعشان البلد دي تمشي لي قدام لازم نترك التنظير الكتير والنظرة الإستعلائية لمن حولنا من الشعوب التي لا تقل عننا تاريخاً وحضارة بل وتفوقوا علينا مؤخراً في النمو الاقتصادي وهم يكنّون لنا كسودانيين كل محبة واحترام

  2. انا معاك يا كاب الجداد
    و يا عثمان الزول ده مهما كان كعب شوفو عمل شنو في بلدو ياخ المجانيين نظفهم وعالجهم والله بعد ده لو داير…. مافي مشكلة
    كفاية نظريات و فتن هو جاء السودان لتقريب وجهات النظر و حل المشكلة و توفيق رأسين بالحلال
    ياناس السودان الواعين مافي داعي للكلامات دي تاني كفاية كفاية كفاية

    فكروا في الجاي يكون احلى…

  3. مع تقديرنا لدول الجواار الافريقى ..ومجهودات اثيوبيا ورئيس وزرائها ابي احمد لكن تبقي التعاملات السياسية لاتحتمل المجاملات
    السوال من هم المعتقلين لدى السودان الذين فى كل مرة ياتي ابي احمد ويطلق صراحهم … لابد من الشفافية فى التعاملات السيادية دون مجاملات حتى لايختلط القانون باللمجاملات التى لاتعرفها السياسة وتنتهك السيادة فى كل مرة بسبب هذه الطيبة والامبالاة الغريبة فى التعاملات السودانية مع منتهكي القانون …

  4. لا حول ولا قوة إلا بالله طول ما إحنا بنحارب النجاح والناجحين عمرنا ما حنتقدم وطالما إنو بنحاسب الناس على ما ضيها فبرضو عمرنا ما حنتقدم وطول ما إنو في ناس أمثالك يمشو ويفتشو لي سلبيات زول خدمو وخدم بلدو بكل إخلاص بس عشان يكره الناس فيهو فبرضو ما حنتقدم, عموما الآن عندنا بلد جديد ونظام جديد ونسأل الله إنو يكون خالي من الحاقدين والحاسدين والفاشلين.

  5. اولا نرجو عدم المؤاخذه ونستغفر الله من القول طبعا حسب اعتقادي الشعب رقم واحد في السخرية الظريفه هو هذا الشعب الذي انا انتمى اليه دما ولحما وارضا .. واحد علق عاوز يسخر من اسراء عادل او واحده غيرها اخذتها المهم قالوا مركبه عدسات لاصقه رد واحد عليهم قال لو مركبه shmbora دايرنها .. هسع دحين نحن بنعرف بنعمل في شنو ابي احمد لحدي الان شغله بخدم والمصالح مشتركة .. طبعا مصر ما تريده نظام بيدها بالخرطوم لكي تستعمله اولها سد النهضه وكلام الثورية وذهابهم مصر امر فاضح طلعوا ادوات زول يشيل بندقية باسم قضية يكون رهينة للمخابرات الجوار ومصالح الجوار

  6. ذو النون قال ابي احمد موظف السيسي ف اثيوبيا
    وتكلم عن تجاوزات ف تاخير سد النهضه
    وتحدث عن مقتل المهندس بتاع السد
    ونتحدث عن صداقه بن زايد له حاكم العرب وتبرعه لاثيوبيا ب 3 مليار دولار
    بل بن زايد وصل اديس ولم يصل الخرطوم التي بنت بلده
    لان السياسه قذره فلا نستبعد اي شئ ونحذر ولا نخون

  7. حسبي الله و نعم الوكيل
    الحقد علي الناجحين ينم علي نفسية مريضة
    السودان ما شاف من اثيوبيا الا كل خير

    الاثيوبيين شعب محترم و نظيف
    خلينا في حالنا و مافي داعي للمهاترات

  8. ابى احمد ابو الحريه والديمقراطيه قصبا عنك ياحاقد ياكوز
    هو احسن منك ومن سودانين امثالك
    اصلا القمه مستهدفه وياريت تكون مستهدفه من اناس يفهمون مش امثالك
    انت وين والناس وين يا…….
    قول مبروك اترك النقد الهدام

  9. انت كوووووز الي حد الثمالة ياحافد.قوم شوف ليك شغلة غير كدا.امشي الي المصاروة اسيادك ياجدادة الخلاء….

  10. أولاً السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
    الف الف مليون تريلون مبرووك للشعب السوداني الشقيق ع ماحققتموه والشكر لله أولاً وأخراً.
    • تعقيباً ع كلام الاستاذ المحترم عثمان الي كاتب الموضوع، انا شخصياً كمواطن اثيوبي اشوف بزوغ الفجر في بلدنا لساتو بادي من عهـد آبي أحمد وكلامك ع انو في موجة تأليه والخ،، أشوفها غير لائقة البته مع احترامي لك.. يكفي انك عشان تعرف الرجال انو محب لبلده ورجل خير وسلام “محبة اغلب الشعب له” و مااقول الكل عشان م ابالغ… و بالمناسبة لكل واحد ناجح له أعداء وللغير ناجح برضو؛ اشرف الخلق محمد صَلِ الله عليه وسلم كان له أعداء ومعارضين ووو فما بآلك بنا احنا أشخاص عاديين لا أنبياء ولا رسل!
    ياصديقي الإنسان ماصار لو سنتين و غير وفعل ومافعل؛ الي الناس ماسووه في سنوات ولا يجرؤ يسووه!! ولسع الأيام قدام ونتفائل خير ونترك التحبيط والكلام الهادم الاا بناء.
    :: ختاماً أكرر للأعزاء السوادنيين التبريك والله يسر لكم ولنا ان شاءالله ويحفظ الجميع وللأعلى بقدرة الله سبحانه وتعالى..
    عزكم من عزنا الى الأمام
    ?????❤️? ??

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *