سياسية

حمدوك: “الكفاءة” معيارنا الاساسي في إختيار الوزراء ولامساومة في مجانية التعليم والصحة


أكد الدكتور عبدالله حمدوك رئيس الوزراء ان المعيار الاساسي في إختيار الوزراء سيكون الكفاءة ، مبينا ان قوى الحرية والتغيير سترشح له ثلاثة أسماء لكل وزارة وان لم يجد معيار الكفاءة ينطبق على أحد الثلاثة المرشحين سيعيدهم مرة اخري لقوى الحرية والتغيير .

وقال حمدوك في المؤتمر الصحفي الذي عقده مساء الأربعاء بالقصر الجمهوري “سنتعامل بصرامة مع معايير إختيار الوزراء لخلق حكومة منسجمة ومتناغمة تعبر بالسودان لبر الامان” مؤكداً ان لامساومة فيما يتعلق بمحاربة الفقر ومجانية التعليم والصحة .

وأبدى حمدوك تعويله على الاعلام كثيراً للتعامل مع مختلف القضايا التي ستواجه وترحم على فقداء السيول والامطار الاخيرة مؤكداً وقوفه معهم وأنه سيسعى لتخفيف معاناتهم.

سونا



‫3 تعليقات

  1. حتى الآن لم نر غير شيوعيين وبعثيين وناصريين في المجلس السيادي ورئاسة الوزراء وكأن الأحزاب المستوردة هي ما خرج الشعب للمطالبة به، أحزاب سفكت الدماء وانتهكت حقوق الإنسان في بلادها الأم مثلما فعل الكيزان وأشد وأنكى ورغم ضعف وجودها في السودان إلا أنها تحكمنا الآن بلا تفويض وستقمع من يعارضها وتلفق له التهم الكاذبة والأحكام السياسية المسبقة وسنعيش عهدا فاشستيا جديدا قميئا يدمر ما بقي من السودان.

  2. كل ثورة الشعب السوداني سقطت في بطن الشيوعيين والبعثيبن أصغر أحزاب السودان وأخبثها وذلك تحت غيبوبة شعبية عمياء واستغلال لرغبة التغيير، رضي الشيوعيون والبعثيون أن يحكمونا بلا تفويض إنتخابي وسيذيقون الشعب ما أذاقوه لشعوب أخرى من طغيان ودموية وقمع وسجون وانفراد بالسلطة والقرار وغدر بالحلفاء وخيانة للشعب.

  3. وفوق ذلك أقصوا كل القوى الأخرى بحجج هدفها الاستفراد بالسلطة لكنهم سيسقطون حتما لأن الثورة في أساسها ثورة جياع ومضطهدين وليس ثورة أحزاب إنتهازية، سيخرج الجياع مرة أخرى لأن الجوع يشتد والفقر يمتد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *