قيادي بـ”المؤتمر الوطني”: عبد الله حمدوك تلقى تأكيدات بدعمه من الحزب



شارك الموضوع :

قال قيادي بـ”المؤتمر الوطني” الحاكم سابقا بالسودان، أن رئيس الوزراء عبدالله حمدوك، تلقى اتصالات من قيادات الحزب، أكدوا من خلالها دعمهم له خلال الفترة الانتقالية.

وفي حديث للأناضول، قال القيادي الحزبي، مفضلا عدم نشر هويته، إن “حمدوك، تلقى اتصالات من قيادات الحزب الحاكم السابق بالسودان” دون أن يفصح عن أسمائها.

وأضاف أن “قيادات الحزب عبرت عن ترحيبها بتوليه لرئاسة الوزراء، وأكدت دعمها له فيما يفيد استقرار ونماء الوطن” في الفترة الانتقالية.

ومساء الأربعاء الماضي، أدى حمدوك، اليمين الدستورية رئيسًا للحكومة السودانية، خلال المرحلة الانتقالية التي تستمر 39 شهرًا وتنتهي بإجراء انتخابات.

واندلعت أواخر العام الماضي، احتجاجات شعبية منددة بتردي الأوضاع الاقتصادي، وتحت وطأتها عزلت قيادة الجيش، في 11 أبريل/ نيسان الماضي، عمر البشير من الرئاسة (1989- 2019).

ويأمل السودانيون أن ينهي الاتفاق بشأن المرحلة الانتقالية، بين المجلس العسكري وقوى التغيير، اضطرابات متواصلة في البلد العربي منذ أن عزلت قيادة الجيش البشير.
الأناضول

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.