كشف المثير بشأن حظر دواء يحوي مواد مسرطنة



شارك الموضوع :

قال صيادلة في الخرطوم إنهم لم يتلقوا إخطاراً من مجلس الأدوية بحظر الدواء المعروف تجاريًا باسم (زانتاك). وذكر عدد من الصيادلة لـ”الإنتباهة” أن مجلس الأدوية لم يصدر تعميماً حتى اللحظة بسحب الدواء، مقارنة مع بعض الدول “مصر / قطر وغيرها ” ولفتوا الى أن عدداً من الصيادلة اعتزموا عدم صرف الدواء للمرضى الى حين التأكد من أضرار هذا النوع من الدواء او إصدار بيان رسمي من المجلس، كما حذر الصيادلة المواطنين من تناول هذا الدواء إن كان متوفراً لديهم في المنزل لتفادي الوقوع في أمراض أشد فتكاً وخطراً من الحموضة .

وكانت هيئة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) قد أعلنت أنها علمت أن بعض أدوية الرانتيدين، بينها الدواء المعروف تجاريًا باسم “زانتاك”، التي تستخدم لعلاج حموضة وقرحة المعدة، تحتوي على نسب قليلة من شوائب نيتروزامين المسرطنة. وقالت الهيئة ، في بيانها، إنها تحقق منذ العام الماضي في وجود المادة وشوائب أخرى توجد في العقاقير المستخدمة لعلاج ضغط الدم وأمراض القلب المعروفة باسم ARBs الأمر الذي بموجبه أجرت سحب العديد من هذه العقاقير من قبل هيئة الغذاء والدواء لوجود “مستويات غير مقبولة” من النتروزامين في تلك الأدوية.

ويمكن شراء أدوية الرانتيدين دون وصفة طبية للتغلب على حموضة وحرقة المعدة. ‎وأشارت مديرة الأبحاث في مراكز تقييم الدواء بهيئة الغذاء والدواء الأمريكية، جانيت وودكوك، إن شوائب النتروزامين يمكنها التسبب في أضرار إذا ما تم تناولها بكميات كبيرة، لكن المستويات التي وجدتها الهيئة في الاختبارات الأولية للرانيتيدين “بالكاد تتجاوز الكميات التي قد تتوقع العثور عليها في الأطعمة الشائعة”.

الخرطوم: نجلاء عباس
صحيفة الإنتباهة

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.