ربح البيع يا عبدالحي !!!


فتح الرحمن النحاس

شارك الموضوع :

ماإن ينطلق صوت إسلامي من عالم أو داعية أو إمام مسجد أو خطيب، إلا وقد خرجت الضباع من أوكارها (مسعورة) تبحث عن لحم (الفريسة)،تماما كما نري الآن من (عواء وهرولة) بعض الهوام، لأخذ مواقع في حضرة عريضة الوزيرة ولاء، ثم الحصول علي شراكة معها أمام القضاء لقطع لسان الشيخ الوقور عبد الحي…. الوزيرة تجد نفسها أنها لم تكن وحدها من كتب العريضة، وأنها لم تكن تنتظر أن يتحول الموقف كله إلي مايشبه (ركن نقاش) بين طلاب جامعيين ينتهي في كل مرة إلي (لاشئ)…. الكارهون لأي طعم إسلامي هم من يرتادون الآن (بضراوة وهمة) هذا الركن المهزوز، يصرخون ويلطمون الخدود ويتباكون علي مصير السودان المسلم المهدد بمايسمونه (الهوس الديني)، ثم يحاولون إقامة متاريس من الكذب والدعاية الإسفيرية النتنة، لحماية أمهم الرؤوم (العلمانية) والحفاظ علي ماتبقي من حليب ثديها المريض…
خطبة الشيخ عبد الحي بكل عقلانيتها ومنطقها، لم يكن من السهل أن تدخل (رؤوسهم الجوفاء)، لأن تربة أفكارهم لاتصلح أصلا لنمو (الوعي) وغير قابلة لأن تقبل (الحقيقة الربانية الخالدة)
التي تقول أن الإسلام هو (ميراث البشرية) الذي سيحكم الدنيا، رغم أنف من ينكر ويكابر ويحشر نفسه في (نفايات) الأفكار المستوردة وأختها المصنوعة من (فضلات الجاهلية) والمعنونة بديباجات عربية ودينية لخداع الناس!!
الوزير مفرح لايدع الفرصة تفوته فيلحق بالقطار ويقدم أطروحته الخاصة بما أسماه (ضبط الخطاب الديني)، وجعل المساجد خالية من أمثال الشيخ عبد الحي….يريدها مساجد مجرد حيطان بلا معاني، فيصبح من الممكن جدا أن تحل محلها (المعابد اليهودية) حال عودة اليهود للسودان تلبية لدعوته الكريمة لهم….!!
ثم المزيد من ( الضباع)، ترقص طربا علي وقع العريضة، وتملأ الأسافير بأقوال بذيئة معنونة في ظاهرها ضد الشيخ الوقور، وفي باطنها (التطبيق العملي) للحرب الفاحشة ضد الإسلام في هذا البلد المسلم، وهؤلاء يظنون إثما أن (سلق) الشيخ عبد الحي (بألسنة حداد)، قد يمهد الطريق أمام (إبليس العلمانية) لتزدهر الغواية ويعربد الضلال وتولد من جديد الجاهلية الصماء، ثم يصبح إستخراج (إذن مكتوب) هو الشرط للوعظ والإرشاد والخطابة الدينية علي منابر المساجد…وقد تحتاج حلقات التلاوة وإطلاق اللحي، لإذن مماثل!!
هم يمنون أنفسهم بذلك وعريضة الوزيرة ولاء تمثل لهم (المناسبة السعيدة) لإبتلاع الشيخ عبد الحي، لكن وبلا مقدمات أو دعوات، يصل تعداد المتعاطفين مع الشيخ في أول يوم إلي(مليون شخص) والزيادة في إضطراد مثير، وقد تصل إلي عدة ملايين قبل الجمعة القادمة،وهاهي الأسافير والمساجد ومجالس الأنس تحتشد بمؤازرة الشيخ، وتفسح له مساحات ممتدة من التعاضد يربك الآن كل حسابات المحرضين والمتهافتين نحو الخراب بالعمي والصمم!!
*ربح عظيم يحققه الآن الشيخ العالم عبد الحي يوسف قبل أن يجف مداد العريضة، وأروع مافي الربح هذا (الحشد الملاييني) للمتعاطفين معه فهذا من عند الله بإذنه تعالي، ليعلم العلمانيون أن الإسلام منتصر مهما تكالبوا وأن الدعوة لن تنتكس بل تزدهر وتخضر كلما جمعوا لها… فأمر الإسلام والمسلمين كله خير، وقد يكون إستهداف الشيخ عبد الحي، هو المقدمة لتمكين أعظم لدين الله في هذا البلد، ونهاية أبدية لإبليس العلمانية الذي يمشي بيننا الآن في زينة قارون وكيد فرعون!!

سنكتب وسنكتب!!!

فتح الرحمن النحاس

شارك الموضوع :

21 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        حر الراي

        وكان الشيخ فارسنا الاول…
        كل القوة جوه
        بعد صلاه الجمعه
        انطلاق من كل المساجد نحو جهات محدده
        للتضامن ونصره دين الله وعبده الشيخ عبد الحي..
        بالقانون لتكن هي الشراره الأولي للثوره التصحيحه المباركه لنصره دين الله ومحاربه العلمانيه والالحاديه ووووووووو

        الرد
        1. 1.1
          كاب الجداد

          انت يا حر الرأي العجوز المخرّف الاسمو اسحق فضل الله قريبك؟؟
          شايفك بتكتب زيو !!!!!

          الرد
      2. 2
        محمد ودنورة

        ياودالنحاس شيخك الذي تدافع عنه ماذا يفعل الان؟ يبكي علي اللبن المسكوب .ماخلاص اكل لمن شبع والان ينعم بخيرات النظام الهالك.هذا الشيخ مايملكه الان حدث ولاحرج.دا داعية ولاجابي.يملك من العمائر والاملاك مايشيب له الولدان.يكفي انه يملك عمارة 3طوابق بشارع الستين ومستاجرة بالدولار بالشئ الفلاني لهيئة المواصفات والمقاييستبع مصلخة الجمارك.دا غير المخصصات تبع قناة طيبة بشهادة الهالك عمر القشير.بالله ياودالنحاس لمن تدافع عن اي شخص شوف تاريخه هوكان شنو وبقي شنو………

        الرد
      3. 3
        حسن الصادق أحمد

        ربط تطبيق الإسلام مع جماعة زي الكيزان أصحاب المصالح الدنيوية طوالي تلاتين سنة
        إنه لأمر في غاية الخطورة .. وإثما مبينا .. ماذا طبق عبد الحي من الإسلام عندما كان صوته مسموع لدي السلطة
        فيا جماعة نحن مسلمين حقيقيين ونريد أن نعيش في ظل أحكام الإسلام دون خجل والله ودون أي تردد ما فهمنا حكمته فضل من الله
        وما لم نفهم إنما ننسب القصور لأذهاننا ونسأل الله أن يفتح بصيرتنا بما يليق بتلقي فيوضات نورانية تبين لنا بفضله الأمر وراء أحكامه
        فكونا من ناس عبد الحي وكل الكيزان الذين صفقوا للبشير وعلي عثمان وهم يعلمون أنهم متجبرون لا غير وتافين كأمين حسن عمر المتعجرف الفظ الرديء

        الرد
      4. 4
        كاب الجداد

        انطلقت، الجمعة، أول بطولة دوري رسمي للسيدات في تاريخ السعودية بمدينة جدة، بمشاركة 6 فرق وبنظام مباريات الذهاب والعودة، وتستمر حتى 6 ديسمبر/كانون الأول المقبل.
        الكلام دة بعد ساعات من خطبة الداعشي عبد الحي يوسف التي كفّر فيها وزيرة الشباب والرياضة السودانية بسبب قيام دوري مماثل في السودان.

        “إذا لم يكفّر عبد الحي يوسف، الأمير محمد بن سلمان وتركي آل الشيخ مثلما كفر الوزيرة، ولاء البوشي، فقد أثبت على نفسه النفاق”.
        علماء السلطان هؤلاء لا يضيرهم الدم المسفوك على أنترلوك القيادة العامة ولكن يضيرهم رؤية امرأة ترتدي (تي شيرت). لا يضيرهم تحلل جثث الشهداء في النيل ولكن تؤذيهم شعيرات في رأس امرأة، لا يحركهم ساكن اغتصاب معلم حتى الموت، ولكن تشعل غضبهم قفزة امرأة في الهواء.

        الرد
      5. 5
        ود بندة

        ربح البيع فعلا.

        الرد
      6. 6
        Abbaker

        كون ان يتدافع محامون شيوعيون أمثال محمد يوسف لمقاضاة واتهام شيخ عبد الحي فهذا دليل علي أن شيخ عبد الحي يسير في الطريق الصحيح
        صراع الباطل ضد الحق لا يتوقف
        ربح البيع ان شاء الله

        الرد
      7. 7
        عارف

        حفظك الله شيخ عبدالحي ووفقك وسير انت الصاح ولا تلتفت لأصوات الغربان ..الله لن يخذلك ما دمت تقول كلمة الحق

        الرد
      8. 8
        عبد المحسن قاسم

        حسبنا الله ونعم الوكيل اللهم إنا نسألك العفو والعافيه في ديننا و دنيانا واحفظ بلادنا من كل شر.

        الرد
      9. 9
        Have

        لماذا لا تدافع الوزيرة أو من يناصرها عن نفسها بالكلام كمافعل عبد الحي يوسف، هو قال رأيه وعليها مقارعة الحجة بالحجة، مش قلتو حرية التعبير وسلام وعدالة

        الرد
      10. 10
        محمد احمد

        قل الحق ، شيخ عبد الحي لم يكفر الوزيرة ولاء بسبب دوري كرة القدم النسائية وانما أشار الى اعتناقها الفكر الجمهوري

        الرد
      11. 11
        كرنقو

        قال تعالي (اليوم اكملت لكم دينكم واتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الاسلام دينا) صدق الله العظيم ربنا اتمم الدين قبل اكثر من 1400 عام هسه عبدالحي جاي اعلمنا الدين . وين الدين لمن الكيزان سرقو البلاد واهلكو العباد واستباحو حرمات البيوت وزنو في وضح نهار رمضان وانتهكو الاعراض واكلو مال الزكاة المخصصة للفقراء والمساكين اين كان عبد الحي ؟…عندما يقف امام الله ماذا يقول له . فيا كاتب المقال اذكرك بقول الله تعالي ( واذا قيل لهم اتبعوا ما انزل الله قالوا بل نتبع م الفينا عليه اباءنا اولو كان اباؤهم لا يعقلون شيئا ولا يعتدون) ارجع الي ربك والله لاينفعك عمر البشير ولا عبدالحي … ياكاتب المقال كونك كوز يجب عليك التوبة والاستغفار ورد المال الذي اكلته باطلا وربي اولادك بالحلال

        الرد
      12. 12
        شملول

        لا الكيزان ولا العلمانيين ولا الشيوعيين ولا اليساريين عموماً نريدهم أن يحكموننا، يا جماعة دي مصيبة شنو!!! نحن يا يحكمونا الكيزان أو يحكمنا بنو يسار ؟؟؟؟؟؟ ما فيش أي خيارات أخرى، هذان الصنفان من البشر دمويون وإقصائيون ولن يطورو بلاد ولا عباد، هؤلاء الصنفان أتعس خلق الله،،، الله يكفينا شرهم ويصرفهم عنا بما شاء كيف شاء……

        الرد
      13. 13
        عباس ابويوسف

        النحاس دا زاتها تمرمق في نعيم الكيزان ويدفع عن عبد الحي الذي تاجر باسم من اجل مصلح شخصيه الشعب السوداني ووعي عارف منو
        التابع للدين الاسلام الحقبقي وعارف الكذابين النتافقين والخبثيين والطفيلين والنتفعين باسم الدين (اولئك الذين اشترواالضلالة بالهدي….)

        الرد
      14. 14
        محمد احمد

        قضية الشيخ عبدالحي هي قضية رأي عام في المقام الأول. وهي محاكمة لكل دعاة الحق
        .والسوال هو:هل سيكون الشيخ عبدالحي يوسف اول كبش فداء تقدمه حكومة حقت لأمريكا وحلفائها من دول الخليج لرفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب؟؟؟؟!!!

        الرد
      15. 15
        ابوخلود

        الاسلام منتصر ورائد باذن الله تعالى ولكن هنالك فرق شاسع مابين الاسلام والمتاسلمين الاسلام ليس شعارات جوفاء ولاظلم بائن و لااستعلاء ولااقصاء مللنا الكذب على الله وعلى عباد الله وعلى الامة ان التنصل من الامانة ورعاية الرعية خيانة لله ورسولة وللمؤمنين اين كل هذا من من يسمون انفسهم علماء للمسلمين من قول الحق وهم يعلمون ان من اعظم الجهاد كلمة عدل عند سلطان جائرحتى اصبح النفاق سيد الموقف فى حقبة الانقاذ اين كانت اقلامكم عندما شرد الالالف من موظفيين وعسكريين وغيرهم بدافع التمكين للفساد والمفسدة اين كانت اقلامكم يااستاذ النحاس عن قصفت دارفور وجبال النوبة بالقنابل العنقودية اين كانت اقلامكم وحسكم الوطنى عندما كانت ترتكب ابشع المجاذر وباسم الاسلام ان الدفاع عن شخص كان من المفترض ان يكون منافحا عن الحق لهو كلمة حق اريد بها باطل وحتى الذى تدافع عنه تنصل عن كثير واعترف بتعامل الدولة الربوى فى القروض وليته سكت كان الاولى ان يدافع عن الحق فى زمن ارتقى الوعى الى عنان السماء واصبح الجميع على اضطلاع وفهم للعقيدة الصحيحة وكان واجبك اخى ان ترى بعيون تم اعادة البصر اليها بعد غشاوة وعمى عن الحق لمدة ثلاثون عاما وانت ابن جريدة الايام لم اعهدك تدافع عن الباطل وانت تعيش مخرجاته فى وطن كانه خرج من حرب عالميه امثال عبد الحى لايدافع عنهم وانت ترى بغض اكثر الناس له وهذا عدم قبول (من اخلص لله تعالى جعل قلوب المؤمنين تهفو اليه بالمودة والرحمة ) ان للحرية مهر غالى دفعه الثوار دماء فيجب مراعاة ذلك وعدم استغلال هذا المناخ لموالاة الباطل فالثورة ولدت لتعيش وتخلد فى وجدان كل حر وفخر لشعب رفض الضيم واظلم باسم الدين وابشرك اخى النحاس ان الكيزان تركوا جرحا غائرا فى وجان الشعب لايمكن ان يندمل لقد تم تشييع السفاحيين وتجار الدين باللعنات . 0

        الرد
        1. 15.1
          كاب الجداد

          كفيت ووفيت أخي أبو خلود
          بارك الله فيك

          الرد
      16. 16
        Outhman

        عبدالحی لم یقل شٸ خطإ نعم الوزیرة معروفة من جماعة محمود محمد طه وهذا معروف لایصلی ولایحج ولایصوم ولاضحی ولا…ولا..
        ما جاء به نبی الامة محمدابن عبدالله صلی الله علیه وسلم ومن یقر بهذا کفاعله.

        الرد
      17. 17
        magdi

        شيخ عبدالحي يمثلني

        الرد
      18. 18
        حافظ

        اللهم احفظ بلادنا من الفتن ماظهر منها ومابطن

        الرد
      19. 19
        جميل بثينة

        ابو خلود بارك الله فيك تكلمت بلسان كل شرفاء الشعب السودانى بالحق

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.