النيلين
الأخبار

والد الطالب السوداني ضحية التنمر يتنازل عن البلاغ: «مش عاوزين مشاكل»

قال والد الطالب السوداني جون، الذي تنمر به ٣ شبان مصريين، إنه قدّم ونجله تنازلا عن البلاغ المقدم ضد المتهمين، أمام نيابة حدائق القبة، وذلك للتصالح مع المتهمين.

وأضاف والد الطالب جون لـ«المصري اليوم»: «سبب التنازل مش عاوزين مشاكل».

كانت قوات الأمن أحالت المتهمين إلى النيابة العامة للتحقيق معهم، بعدما تداول رواد مواقع التواصل مقطع فيديو يظهر قيام ٣ أشخاص بالتنمر والسخرية من طالب يحمل جنسية إحدى الدول الأفريقية تبين فيما بعد أنه سوداني، محاولين الاستيلاء على حقيبته، وعلى الفور، نسّقت الأجهزة الأمنية مع إدارة تكنولوجيا المعلومات بالتحري عن الفيديو، ونجح رجال الأمن في رصد عنوان المتهمين بالتنمر، وتوقيفهم، وبمواجهتهم أقروا بما هو منسوب إليهم.

وأظهر مقطع الفيديو واقعة تنمّر قام بها شاب يدعى سيد حسن وصديقه وثالث كان يصور الواقعة، بحق طالب يحمل الجنسية السودانية كان في طريقه إلى المدرسة، حيث طلب الشاب من الطالب الأفريقي إعطاءه حقيبته، وعندما رفض حاول الاعتداء عليه وسخر منه وحاول نزعها عن كتفه.

فيما ردّ الشاب سيد حسن، بطل واقعة التنمر، قبل القبض عليه، في منشور على صفحته بموقع «فيسبوك» قائلاً: «إن الطالب السوداني صديقه والفيديو كان على سبيل الدعابة فقط، مؤكداً أنه جاره في المنطقة»، ونشر صورة تجمعهما، قائلاً: «الناس التي قالت إني بأضربه وأعذبه، هو صاحبنا وجاري، والصحفيين الذين نشروا الفيديو لا يعلمون شيئاً. إنه صديقي».

المصري اليوم

اترك تعليقا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.