النيلين
سياسية

الأمين العام للمؤتمر الشعبي (علي الحاج ) يوضح ما حدث قُبيل اعتقاله

قال الامين العام للمؤتمر الشعبي د. علي الحاج محمد، ابلغته السكرتارية هذا الصباح بمجيء قوة من النيابة العامة ببلاغ مفتوح ضدنا، بقانون قديم اتهمنا بقيام عمل عدائي ضد الدولة، وذلك بحسب ما نقلت (كوش نيوز).

وأضاف (الحاج) هذه قضية بالنسبة لي ليست جديدة وهي متوقعة في أي وقت، وهي قضية سياسية بحتة للكيد السياسي، ونحن إن شاء الله ماشين للنيابة أو لاي شيء، وماشين جاهزين لنسمع منهم بالضبط.

ودعا (الحاج) حزبه لمواصلة عمله وقد تم وضع جميع الترتيبات والتدابير.

وكانت السلطات الأمنية قد اعتقلت القياديين البارزين بالمؤتمر الشعبي الدكتور علي الحاج محمد (٨٠) عاماً، والشيخ إبراهيم السنوسي (٨٢) عاماً، يوم الأربعاء من منزلهما بالعاصمة السودانية الخرطوم، بعد التفتيش، ووردت أنباء لاحقة باحتجازهم بسجن كوبر الشهير والذي يضم رموز النظام السابق.

وتدوال رواد مواقع التواصل مقطع فيديو للدكتور “علي الحاج” لحظة اعتقاله، وهو وسط مجموعة من أنصاره بمعنويات عالية يهتفون، امتطى بعدها سيارة مظللة، تبعتها عربة (تاتشر) تحمل مجموعة نظاميين بملابس مدنية.
الخرطوم (كوش نيوز)

1 تعليق

نصيييييح 2019/11/20 at 5:44 م

نفس الفيلم ونفس المخرج ونفس الدكتاتورية والكيد السياسي ونفس اسلوب ادارة البلد يتغير فقط الذي يمسك السلطة سقط الكيزان واستمرت قحط في نفس الممارسة واضافت اليها كوزين انتقام وخرمجة وعداء للمسلمات كنا نظن الغباء السياسي شبيه العسكر والاسلامي اتضح ان العلماني والمدني واللا ديني اسؤا منهم جميعا اللهم الطف بعبادك واحفظ شعبنا الذي يشاهد المسرحية تتكرر وليس له حول ولا قوة الا انت

رد

اترك تعليقا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.