النيلين
سياسية مدارات

خالد سلك: تباطؤ أمريكا لمايحدث في السودان مثير للقلق، بحجة أن التغيير هش والامور قد تعود كما كانت

قال الأمين العام لحزب المؤتمر السوداني خالد عمر سلك، أن تباطؤ أمريكا لمايحدث في السودان مثير للقلق، وان استجابة أمريكا لما حدث بالسودان “ضعيفة” بحجة أن التغيير لازال هشاً وقد تعود الأمور إلى مساراتها القديمة، بحسب ما نقلت (كوش نيوز)

وقال (سلك) الذي كان يتحدث لقناة العربية الحدث مساء الاثنين، إن كانت الولايات المتحدة الامريكية ترغب في الاستقرار في السودان والسلام، وتريد أن ينتهي سجل السودان كدولة متعاونة مع المجموعات الارهابية، فإن ذلك يتطلب مجهود مساند اقليميا ودوليا ومعاونة السودانيين في استقرار بلادهم، وهذه المجهودات على الأقل رفع اسم السودان من قائمة الارهاب والعقوبات الجائرة التي تصعب من حل الحكومة المدنية للضائقة المعيشية، وبالتالي ترجح انقلاب البلاد إلى الشمولية مرة أخرى.

واضاف “سلك” ان الادارة الامريكية تريد الحصول على مكاسب في مقابل رفع اسم السودان من قائمة الارهاب، وقد ادمنت التعامل مع نظام قديم يقدم التنازلات في مقابل فك الخناق عنه.

وكان رئيس حزب المؤتمر الوطني بروفيسور “غندور” قد صرح بأن قانون حل حزب المؤتمر الوطني الذي اتخذته حكومة الفترة الانتقالية، جاء من الخارج.

وهو ما فسره محللون بأن المقصودة الإدارة الامريكية ضمن شروطها واختبارها للحكومة الانتقالية بحقيقة التغيير، قبل زيارة رئيس مجلس الوزراء د. عبدالله حمدوك لها.
الخرطوم (كوش نيوز)

شارك الموضوع :

15 تعليق

Abdrlrahim 2019/12/02 at 10:14 م

ههههههه والله دي كارثه كبيره

رد
Hallpi hamed 2019/12/02 at 10:38 م

حِلو ينحل بيهم كوبر وشالا كما انحلت الأرض يقارون

رد
طارق 2019/12/03 at 12:23 ص

طيب وكت تغييرك هش وراجي رحمة أمريكا بتعمل أفلام ومناظر وعنتريات فوق شنو؟ أركز ساي موضوعكم باظ.

رد
محمود 2019/12/03 at 12:26 ص

أمريكا ما بترفع وما بتدفع، ما بترفع العقوبات عن يساريين وقوميين عرب ولا بتدفع ليهم ولا لغيرهم ودي سياسة ترامب، يللا شوفوا ليكم سشغلة.

رد
هجووووم كاااسح 2019/12/03 at 12:39 ص

حمدوووووك قال ح تنهار
شكرا حمدوووووك

زمان قلتو ف مليارات وانتاج البلد بغني البلد….وحمدوك قال تبا للشحده..كلو طلع هواء… شكرا حمدوووووك….الجحيم ماركس

رد
عمر 2019/12/03 at 3:30 ص

اشكاللك انت الكان تشي بي الكذب عن السودان نكاية بنظام الانغاذ لانكم لاتفرقو بين الوطن والحاكم الذي سيزول يوما ما نشفوف عمالتكم تعمل شنو ولكن حاسس من كلامك مقدمات لي شي كبير سيحدث ربما البلد تتباع في مزاد امركي

رد
ود بندة 2019/12/03 at 5:15 ص

امريكا غير مقتنعة البته. بحكومة حمدوك ووكل قحت .. تعتبرهم ليس رجال دولة انما ناشطين من عدت اتجاهات غير متجانس فكريا منها علمانيين ويسار ولبراليين وحركات ثورية وأحزاب. هذه التركيبة كيف تتعامل معها دول العالم ناهيك من امريكا

امريكا تبحث في نظام تثق فية
غالبا ما تتجه امريكا وحلفاؤها في البحث عن سي سي جديد لإدارة السودان.
لانه مصالح امريكا هي الغالبة . لا حمدوك ولا غيروا..يقدر تحقيق مصالح امريكا..

رد
ابو رهف 2019/12/03 at 12:04 م

واضاف “سلك” ان الادارة الامريكية تريد الحصول على مكاسب في مقابل رفع اسم السودان من قائمة الارهاب، وقد ادمنت التعامل مع نظام قديم يقدم التنازلات في مقابل فك الخناق عنه.

هههههههههههههههه
والله ده اكثر تصريح يدعو للضحك
حمدوك لفى الدولة العربية والدول الاوربية والامريكتين وهو مادي قرعتو وبرضو برجع ابطينو والنجم ههههههههه
ترقد بس يا عاطل وخليك عاضي في المخدة واوعك تفرفر قال تنازلات قال

رد
محمد ج 2019/12/03 at 12:11 م

أمريكا قد تكون غير مهتمة بالثورة او بالسودان وغير مستعجلة.اَوراق الضغط على أمريكا معدومة… فالتعويل يكون على الشعب السوداني وصموده … ََََوفي وقت ما سيتهافت العالم على السودان اذا صمد في مسيرته بالاعتماد على نفسه…رغم الحصار….

رد
كاب الجداد 2019/12/03 at 2:18 م

اتضح ان حمدوك سياسي محنّك
تصريح حمدوك في صحيفة بريطانية كبيرة زي دي والتحذير من انهيار الدولة الهدف منه الضغط على المجتمع الدولي
اوربا وامريكا لازم يفكروا في احتمال حدوث انهيار في السودان عشان يخافوا على مصالحهم في المنطقة
شفنا كيف السيسي طوااالي بيلوح بمكافحة الارهاب وداعش في مصر عشان ياخد دولارات من امريكا
نحن برضو والحمدلله عندنا دواعش عبدالحي لازم نستثمرهم ونستفيد منهم
واردوغان بيهدد اوربا عديييل بفتح الحدود للمهاجرين ونحن برضو عندنا مهاجرين افارقة وعندنا اكبر حدود

رد
ساخرون 2019/12/03 at 5:35 م

يا كاب الجداد

أنت موقن ومؤمن ومقتنع بما تقول

منتظر قحاطتك ديل….انتظرهم

رد
بنما 2019/12/04 at 5:23 ص

خالد سلك المكني بخالد عمر الدقير لا يذكر اسمه كاملا حتي الإعلام القحتي الخروي يتآمر معه لإخفاء إسم مملكة التعريض الجديدة مملكة آل الدقير ويدعون هؤلاء الرجرجة الدهماء علينا العلم والفهم وهم عملاء تم تمويلهم من دولة خليجية ودفعت نفس الدولة للمنصورة المرشحة الآتية لحكم ولاية الكرتوم بنت الأكابر التي ترفض الزواج العزباء عرفتوها دي القرنتية وأيضا دفعت الدولة للسجمان مدعي الحقوق ومثير الشفقة سجمان كما دفعت للفار مناوي عرفتو الدولة بس تمام دي لاوس دولة لاوس هذا هو السودان الجديد يحكمة هؤلاء الفاشلين بتاعين البارات رضيتم أم ابيتم اصلا انتو ما ليكم لزمه لو كان ليكم لزمه كان عملو إنتخاب بس انتم خرفان ولا أحد يحترم خروف

رد
بنما 2019/12/04 at 5:48 ص

يا سلك نسيت أسألك وين المليارات التي هيجتم الناس بها ما شفنا حاجة ولا جووووت لغفتوها ادفعوا منها لأمريكا كلها 2 ونص مليار بس قبل يومين اشتغلت اسافيركم بانو لقيتو 64 مليار في دار الحزب وينها ادفعو منها لأمريكا عشان تتفكوا منها كما فعل القذافي لموضوع لوكيربي الذي اصلا كان تلبيسة ودفعها ورفعوا عنه الحظر رغم انو ال cia هي التي قامت بالعملية بس لازم يشوفو 1 عندو معاهم مشاكل ويلبسو وين مليارات وداد المسكينة 200 مليار $ والجاز برضو 64 مليار $ ياخي انتو هبل امريكا بتصارع في الصين امريكا ربكم الأعلي يا نخس ولا نجس ولا سلك انتا بتصارع امريكا في الصين في حجم تجارة ب 120 الي 150 مليار $ صراع وقف شغل العالم كلو يجي واحد دحش زييك مع استخبارات الحركة الغير شعبية قسم الدعاية والتأليف والإشاعات هذا ليس مزاج عندهم قسم خاص للاشاعات تتكلمو إنكم مسكتم هذة المبالغ طيب وين المبالغ دي لو ما كان الموضوع مقصود للدعاية والتشويش ولا في قرش واحد كله كذب وتلفيق حتي يخرج القطيع وخرج القطيع واستلم الحرامية والعملاء والملاحدة الحكومة وماذا بعد لاشي فشلو وقاعدين يلومو في أمريكا هل تعتقدون أن أمريكا مغفلة ح تستغفلوها كما استغفلتم الناس وطلعتوهم الشوارع اصحى يا بريش اصحو يا عالم انكشف الكذب وين مليارات الإسلاميين التي صدعتم بها رأس العباد ادفعوا منها واذا كانت غير موجودة كما قالها البرهان مع الجزيرة عليكم أن تعرفوا انكم منافقين وكذبتم علي الناس وان كل هذا كان فقط برامج لإخراج الجهلاء واستغلال البسطاء والجوعي وأيضا بسببكم وليس بسبب الإسلاميين أنتم من حظرتم البلاد واولكم الكلب وزير الدولة بالخارجية الحاقد الضال عمر قمر الدين المستقيل من منظمة كفاية هي التي كانت تقترح العقوبات علي كل ما له علاقة باسم دولة السودان وليس الكيزان كما يحاولون أن يوهموا الناس الآن حصص الحق

رد
حاتم عبد المولى 2019/12/04 at 8:42 ص

التعليقات تدل على ان السكرة و السطلة بدت تفك من الشعب السوداني يا سلك و يا قحط ..الكذب حبلو قصير لكن اقصر من حبل كذباتكم ده ما سمعنا بيهو.

رد
gazey basheer 2019/12/04 at 10:13 ص

السيد بنما شكلك قايل الناس غنم بسوقوها ذى القطعان ياخ الناس لما تخرج فى مشاكل حقيقية بحس بيها معظم الناس وناس الانقاذ فشلو شئت ام ابيت الناس تفكر فى حلول تخرج البلد و الناس من الظرف الذى وقعوا فيه من اسباب ماديه اما الاسباب التى يجهلها الساسة وعامة الشعب او كثير منهم هى الايمان و التقوى و الاستغفار تفتح بركات السماء و الارض ولكن هذذا لا يعنى ان الانقاز كانت على الطريق السليم بل هناك اخطاء على الاقل الفساد المالى و الادارى و الاخلاقى الذى عجل بالانقز قل او وقف لا يكون نقدك مبنى اننا غنم وننجر وراء كل راعى دى ثورة شارك فيها معظم السودانيين فى الداخل و الخارج هل كلهم طلعو جارنهم بدون وعى تصحيح المسار يبدا بالاعتراف بالمشكلة ثم التفكير فى الحلول ثم البدائل

رد

اترك تعليقا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.