سياسية

وصول وفد من حركة تحريرالسودان لشرق دارفور


وصل الى الضعين حاضرة ولاية شرق دارفور وفد رفيع المستوى من حركة تحرير السودان جناح اركو مناوي برئاسة القيادي جمعة وكيل أنقل .

واستقبل الوفد بمطار الضعين حشد جماهيري كبير من الشباب والمرأة والقوى السياسية بجانب النازحين والإدارات الأهلية وحكومة الولاية .

وعقد الوفد اجتماعا مع أمين الحكومة ممثل الوالي اسماعيل ادم عبدالله وبعدها عقد الوفد مؤتمرا صحفيا بقاعة أمانة الحكومة

وقال رئيس الوفد جمعة وكيل ان الزيارة جاءت بغرض التبشير بالسلام والوحدة عقب التغيرات والتحولات الإيجابية في الساحة السودانية بعد ثورة ديسمبر المجيدة مشيرا الي ان الاتحاق بركب السلام لم يأت من أجل السلطة بل من أجل حفظ السلام وبناء السودان وتوظيف الطاقات لتنمية والاستقرار بالبلاد مؤكداً تعاون حركة تحرير السودان جناح اركو مناوي مع المواطنين وحكومة الولاية للمساهمة في ارساء عملية السلام بالولاية .

وجدد وكيل عزم الحكومة بتحقيق السلام الشامل في البلاد ومحاسبة المفسدين

وعلى صعيد متصل التقى الوفد مع الجماهير بمعسكر النيم للنازحين وسط حشد من النازحين وخاطب أعضاء الوفد الحشد مؤكدين سعي الحركة لتحقيق السلام وتطبيق شعار الثورة/ حرية/ سلام/ عدالة وأشار وكيل ان عودة النازحين واللاجئين الي مناطقهم الأصلية يتم بعد تهيئة وتأهيل تلك المناطق .

ومن جانبه أشار الناطق العسكري لحركة مناوي الذي تم أسره في آخر معركة للحركة بمنطقة العشيرة التابعة لمحلية عسلاية الواقعة غرب الضعين ابان عهد النظام البائد ، أحمد حسين مصطفى المشهور بالادروب ، قال ان حركته قدمت أكثر من سبعة الاف شهيد من أجل تحقيق السلام والمساواة في البلاد وذلك تحقيقا لشعار ثورة ديسمبر حرية وسلام وعدالة بين كافة أفراد الشعب السوداني وأشار ادروب الى ان الحركة ستواصل جهودها مع الحكومة الانتقالية والمجتمع الدولي و كافة الجهات ذات الصلة لتقديم الخدمات والمعينات الأساسية للنازحين واللاجئين .

سونا

تعليقات فيسبوك


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *