سياسية

خبير سياسي:قطع الطرق القومية مرفوض


أكد الدكتور عثمان أبوالمجد الخبير والمحلل السياسي أن قيام بعض المحتجين بقطع الطرق القومية في الولايات لاسيما ولايتي كسلا والجزيرة أمر مرفوض ولايخدم أي قضايا وطنية بل يعطل ويؤخر مصالح المواطنين في الولايات.

وأوضح أبوالمجد في تصريح ل(وكالة السودان للانباء ) اليوم أن قطع هذه الطرق يهدد الامن القومي بالولايات ويهدد وصول الدقيق والوقود والادوية لهذه الولايات مما يخلق أزمات عديدة للمواطنين هناك مشدداً على أن قطع الطرق القومية يخلق خروقات وتفلتات أمنية قد تخدم أجندة جهات خارجية.

وأضاف أبوالمجد أن بعض الولايات تقع في الحدود مع بعض الدول التي تتفجر فيها الاوضاع الامنية والبعض من هذه الولايات يستخدم معبراً لتجارة المخدرات والهجرة غير الشرعية والاتجار بالبشر مما يجعلها لاتحتمل أي خروقات أمنية تساعد أصحاب الاجندة الخفية.

ودعا الدكتور أبوالمجد الحكومة الاتحادية لايلاء الولايات إهتمام اكبر وحل قضاياها الملحة وتنظيم زيارات منتظمة لها والجلوس مع المواطنين هناك وتلمس مشاكلهم وهمومهم خاصة المتعلقة بمعاشهم وقضاياهم الاقتصادية مشدداً على ضرورة الابقاء على الولاة العسكريين الان حتى تستقر الاوضاع الامنية في كل الولايات ويتم الانتقال السلس في السودان.

سونا

تعليقات فيسبوك


تعليق واحد

  1. هل نكتفي بمناشدة من يقطعون الطرق و يعطلون مصالح الناس ام يعمل فيهم ذراع القانون.. لا تتحدث عن هيبة الدولة لأن الدولة فقدت هيبتها من يوم صرنا نصفق لبعض الشباب و هم يرددون الكلام الركيك المبتذل لفظا و معنى.. كنداكة جات بوليس جرى؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *