النيلين
منوعات

دفع الثمن غاليًا .. ركل كلبًا فعاقبته الشركة الراعية بفسخ عقده

لم يكن العداء الكولومبي جيمي أليخاندرو، يدرك أن تصرفًا صغيرًا يرتكبه في حق كلب ضعيف، سيتسبب له في خسارة لم يتخيلها أبدًا، حيث أفقده عقد الشركة الراعية له.
ونشرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، مقطع فيديو ظهر به العداء الكولومبي وهو يشارك في سباق سانت سيلفستر في بلدة نيرا في كالداس بكولومبيا، والذي يقام عشية رأس السنة من كل عام.

ظهر أليخاندرو في مقطع الفيديو وهو يجري إلى جوار عدد من المتسابقين، ومن سوء حظه أن ظهر كلب بُني صغير أمامه، فما كان منه سوى أن ركله بقدمه، ليطير الكلب بعيدًا عن طريقه.

استمر أليخاندور وباقي المتسابقون في الركض كما لو أنه لم يحدث أي شيء، بينما استعاد الكلب توازنه واستمر في الركض هو الآخر، ليهاجم الكثيرون أليخاندرو بعد هذا التصرف.

ونشر أليخاندرو بعد ذلك مقطع فيديو على حساباته بمواقع التواصل الاجتماعي اعتذر خلاله عن تصرفه قائلًا: “لم أفكر في تصرفاتي، ليس لدي أي أعذار ولا أبرر ما فعلته، آمل أن أتمكن من إصلاح هذا بطريقة أو بأخرى، ربما مساعدة الكلاب في الشارع، لن أنشر ذلك على وسائل التواصل الاجتماعي، ولكنني أدركت ما فعلت وسأصلحه”.

وأضاف “أنا لا أبرر أفعالي، لكنها كانت لحظة نشوة في السباق، لم أكن أفكر أنني يمكن أن أكون وحشيًا عندما أنافس”.

وبالرغم من اعتذار أليخاندرو إلا أن شركة الملابس الرياضية الأمريكية Under Armor والراعية له قررت معاقبته، حيث أصدرت بيانًا يوم أمس أعلنت خلاله فسخ عقد رعايتها مع العداء.

وأوضحت الشركة في بيانها أنها أنهت صفقتها مع اللاعب بسبب مقطع الفيديو الذي انتشر له، موضحة أنها لا يمكنها التسامح مع أي عنف أو سلوك قد يضر أو يعرض الحيوانات للخطر”.

ولم يعلق العداء على بيان الشركة حتى الوقت الحالي.

صحيفة المواطن

شارك الموضوع :

اترك تعليقا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.