النيلين
سياسية

أسر سودانية تحتج أمام الخارجية للمطالبة بإجلاء أبنائها من الصين

الخارجية

نفذت أسر سودانية، وقفة احتجاجية، اليوم، أمام وزارة الخارجية بالعاصمة الخرطوم، للمطالبة بإجلاء أبنائها العالقين بمدينة “ووهان” الصينية، على خلفية انتشار فيروس “كورونا”.
واصطدمت المساعي الحكومية المبذولة باستئجار طائرة لنقل السودانيين العالقين، حيث تواجه الحكومة عقبة التكلفة العالية للرحلة التي ستضطر معها للتعاقد مع شركة طيران خارجية.
وقالت والدة طالب بالصين تُدعى، غادة محمد إبراهيم، لــ”سودان تربيون”، “لم نعد نفهم شيئا، وأبنائنا محاصرين في غرفهم، ونفد ما لديهم من طعام وشراب، وحالتهم النفسية صعبة”.

وأضافت، “لم نتلق أخبار مفهومة عن أوضاع أبنائنا، والطائرة المستأجرة كان يفترض أن تقلع بأبنائنا من ووهان، منذ الأربعاء الماضي، خاصة وأن المدينة أطلق عليها أهلها مدينة الأشباح”.
وناشدت غادة، الحكومة ، بضرورة الإسراع في إجلاء السودانيين من مدينة ووهان الصينية.
من جهته ناشد شقيق أحد الطلاب العالقين في الصين ويدعى ياسين الشيخ، الحكومة ممثلة في مجلس السيادة ومجلس الوزراء، بالإضافة إلى المجتمع المدني بإجلاء السودانيين من الصين.

وقال لــ”سودان تربيون”، “السودانيون هناك يمرون بحالة نفسية سيئة جدا، والمعونة الغذائية بدأت في النفاد”.
وأضاف، “نتمنى أن نجد أذن صاغية، وألوم الحكومة ، لأن المسؤولين لو كان لديهم طالب أسرهم لأسرعوا في عملية الإجلاء”.
ويتواجد عشرات الطلاب السودانيين في الصين، إضافة إلى تجار ومقيمين، لكن لا توجد أرقام رسمية لعددهم، وتقول تقديرات إعلامية إنهم حوالي 130 طالب بعضهم لديهم أسر.
وأعلنت السلطات الصينية، اليوم الأحد، ارتفاع حالات الوفاة جراء فيروس كورونا الجديد، إلى 1666، وإصابة 68 ألفا و500 شخص.

صحيفة الجريدة

تعليقات فيسبوك
شارك الموضوع :

اترك تعليقا