جرائم وحوادث

عاجل .. نجاة رئيس وزراء السودان عبدالله حمدوك من محاولة اغتيال فاشلة


تداولت وسائل إعلام سودانية أنباء عن محاولة اغتيال فاشلة تعرض لها رئيس وزراء البلاد، عبد الله حمدوك، صباح اليوم الاثنين، باستخدام سيارة مفخخة استهدفت موكبه.

روسيا اليوم



‫15 تعليقات

  1. طلع ماسورة
    الشعب واعي و أعطاكم الفرصة كاملة إذهبوا بالحسنى غير مأسوف عليكم

    نفس ألاعيب العهد البائد لصرف نظر الناس عن المشاكل الحقيقية و متواليات فشل قحت و حكومته

  2. خلال الاسابيع الماضية رفض حمدوك رفضا باتا ترأس حميدتي للجنة الازمة الاقتصادية ورفض ان يكون عضوا فيها اذا ترأس حميدتي اللجنة وأتى الانذار اليوم لبقية اعضاء الحرية والتغيير ، إما حميدتي او لا رئيس لهذه البلاد ونسأل الله الامن والاستقرار
    وغدا سيتقدم حمدوك باستقالته ويأتي عمر الدقير رئيسا للوزراء وسينضم بقية الناشطين الذين اقسموا بان لا يعملوا مع العسكر الى قوات الدعم السريع بمناصب وهميه فقط لصرف الرشاوي تحت مسمى رواتب

  3. خلال الاسابيع الماضية رفض حمدوك رفضا باتا ترأس حميدتي للجنة الازمة الاقتصادية ورفض ان يكون عضوا فيها اذا ترأس حميدتي اللجنة وأتى الانذار اليوم لبقية اعضاء الحرية والتغيير ، إما حميدتي او لا رئيس لهذه البلاد ونسأل الله الامن والاستقرار
    وغدا سيتقدم حمدوك باستقالته ويأتي عمر الدقير رئيسا للوزراء وسينضم بقية الناشطين الذين اقسموا بان لا يعملوا مع العسكر الى قوات الدعم السريع بمناصب وهميه فقط لصرف الرشاوي تحت مسمى رواتب

  4. كلب بسبعة ارواح
    لعنة الله على الشيوعيين .
    هذه تمثيلية اخرجها الاملراتيين والامريكان والشيوعيين لاغتصاب مزيد من السلطة والدكتاتورية .

  5. الحدث هو عمل مدبر لرفع معنويات شعبية حمدوك بعد الفشل والاخفاقات التي صاحب الرجل في الكثير من الملفات وفي ادارة ازمات البلاد.
    العبو غيرها يا قحاطة الشعب واعي جدا لمثل هذه الحركات.

  6. ان شاء الله ما يكون لاجل لفت انتباه الناس (زي حركات الكيزان) المشكلة الان الخبز الوقود والدولار والكهرباء وحقوق المرأة واتفاقية سيداو ووجود ايات القرآن في المناهج!

  7. تمثيلية بايخة ولعبة مكشوفة … عاوزين اشغلوا الناس بالكلام الفارغ العملوا ده … لو حقيقة في جهة عاوزة تصفي حمدوك اكيد ما حتكون بالطريقة دي … كان ما لقوا فيهو حتة للكدايس… بايخة العبوا غيرا

  8. حمدوك يجب ان يستغل عربية مصفحه إذا إيمانه ضعيف وكان متوكل على اللّٰه مافى زول بموت الا أيامه تكمل .
    على العموم حمد لله على السلامه وقوم حلحل مشاكل البلد التى كل يوم راجعه للوراء ،انا ما عارف هل السبب قصور من السياسين ،ام ماذا افيدونى يا عقلاء ،الشئ الذى انا بعرفه عن بعض السودانيين عندهم الشفقه الوهمية

  9. تمثلية سيئة الإخراج الغرض منها إلهاء الناس وصرف نظرهم عن المشكلات الحقيقية التي امسكت بخناق البلد وكشفت ضعف حمدوك وحكومته وفشلهم المستمر في ايجاد الحلول المناسبة. يا قحط ويا جدب ويا شيوعيون ألعبوا غيرها

  10. تمثيل ودراما والهدف منها إيجاد شرعية لفشلوك وقحت بعد فشلهم واعترافهم بذلك وتسليم الملف الاقتصادي لحميدتي

  11. فبركة لا يصدقها إلا من في رأسه قننبور !!

    الإخراج السيئ لمسرحية الحادث بإسلوب أفلام المافيا يوضح نوعية المخرجين وسذاجة تفكيرهم.
    من يريد مسئولاً مهما كانت مكانته سيلقاه مباشرة في بيوت العزاء أو في منزله أو في الشارع ولا يحتاج لدانات وتفخيخ وكمائن.

    للأسف لن تنجح هذه المسرحيات في زيادة شعبية والأهم لن تنجح في إلهاء المواطنين المساكين ولن تسكت ثورتهم على الإنهيار التام والتردي المريع للبلد إقتصادياً وإجتماعياً وأخلاقياً، ولن تلههم عن فساد الفاخر وشركاؤه حمدوك وحميدتي والبدوي الذي يقيم منذ حضوره بفندق كورينثيا بجناح تكلفته 1500 دولار يومياً أكرر يومياً.

    هذه ألاعيب صبيانية لا تليق وليس هذا وقتها من أناس يفترض فيهم قيادة بلد وشعب لكن يبدو أن محنته ومحنة شعبه ستطول وتتعاظم مع هؤلاء الجاثمين علىى الكراسي!!

  12. صحيفة كيزانية
    وتعليقات كيزانية
    سبحان الله احترموا عقول الناس ياجداد الكتروني

  13. تمثيلية اغتيال حمدوك وعبد الناصر كمحاولة للهروب من الفشل
    ———————————————————–

    بقلم د.أمل الكردفاني
    ——————

    بعد هزيمة أي نظام، يتم انعاش العواطف الجماهيرية، غالبا بخوض حرب وهمية، أو خلق سيناريو لاغتيالات مزيفة كي يعود الجماهير للالتفاف حول القيادة.
    الكثير من الرؤساء فعلوا ذلك طبعا ديجول وعبد الناصر هما أقرب مثالين، ثم أخيرا العم حمدوك.

    نفس الأمر بالنسبة للمجلس العسكري حينما كان يختلق عمليات انقلابية وهمية، وذلك لرفع حالة الشعور الجماهيري بالخطر.

    مع ذلك فتمثيلية اغتيال حمدوك تكشف عن بضعة حقائق: أولها؛ أن الدول التي يعمل حمدوك تحت وصايتها، لم تفهم أن فكرة التفجيرات لا تنتمي للسودان بصلة.
    فعمليات الاغتيال في السودان حين تتم، تتم بشكل أكثر ذكاءا، مثل اسقاط طائرة، حادثة سيارة، ..الخ. وكلها عمليات تسمى بالاغتيالات الباردة، وأقصد بباردة أنها لا يقصد منها سوى التخلص من الشخص المستهدف..دون إثارة الرأى العام. أما عمليات الاغتيال الساخنة فيقصد منها تحقيق ضجة جماهيرية بغرض تحقيق نجاحات سياسية مؤقتة.
    رغم وضوح أن التفجير مجرد تمثيلية سخيفة، وذلك وفقاً لكل القرائن، فحمدوك كان رصيده الجماهيري صفر، إلا أن أنصار تجمع الوهميين الذين يديرون الدولاب السري مع العسكر قد صنعوا من هذه التمثيلية بروباغاندا ضخمة جداً خلال دقائق.

    ونجحت بالفعل هذه التمثيلية في إعادة حمدوك للضوء بعد أن سحبه تقلد حميدتي لمفاصل الدولة خاصة بعد قيادته للجنة الاقتصادية وفوق هذا القيادة الأمنية والعسكرية للدولة.
    لقد قلت قبل يومين أن تجمع الوهميين لديه ميول للقيام بعمليات إرهابية وفقا لملاحظات تحركات غريبة لأنصاره، ولكنني لم أكن أتوقع أن تكون عمليات إرهابية تجاه نفسه عبر تفجير صوري وهمي.

    المشكلة انه من الواضح أن الدول التي تخطط لتجمع الوهميين ليس لديها خلفية عن المجتمع السوداني. ولا تعرف ان تصفية الحسابات السياسية في السودان تتم بأفضل من هذا الأسلوب الإسرائيلي القديم جدا.

    قد تنجح تمثيلية إغتيال حمدوك لعدة أيام، وسيحاول تجمع الوهميين مد فترة الانفعال الشعبي لأيام أخرى، ولكن الحقيقة تظل هي الحقيقة، الفشل ثم الفشل ثم الفشل.
    ثم..
    ثورة جياع حقيقية، بدون جداول تجمع الوهميين، وبدون بيانات صاخبة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *