النيلين
سياسية

مانيس يقف على الوضع الصحي بولاية شمال دارفور


عقد وزير شؤون مجلس الوزراء السفير عمر بشير مانيس ظهر اليوم بأمانة حكومة ولاية شمال دارفور إجتماعاً ضم والى الولاية المكلف اللواء ركن مالك الطيب خوجلي وذلك بحضور وزير الحكم الاتحادي د.يوسف ادم الضي ووكيل وزارة الصحة الاتحادية د.سارة عبدالعظيم ود.بابكر مقبول مدير عام إدارة الطوارئ ومكافحة الأوبئة وعدد من مديري الإدارة بالوزارة، بجانب وزارة الصحة والتنمية الاجتماعية بولاية شمال دارفور .

واطمأن الاجتماع على استقرار الأوضاع الأمنية بالولاية وانسياب السلع والخدمات الأساسية، ووقف الاجتماع على جهود حكومة الولاية والتدابير والتحوطات التى اتخذتها للتصدي لجائحة كورونا.

واستعرض الاجتماع تقرير وزارة الصحة والتنمية الاجتماعية بولاية شمال دارفور حول حالات الإصابة بكورونا ونسبة الوفيات، حيث كشف التقرير أن جملة الحالات المؤكدة بلغت (٥٧) حالة منها (٦) حالات وفاة مؤكدة و(٢٣) حالة وفاة اشتباه ، وأبرز التقرير الأنشطة والبرامج التى تم تنفيذها للاستجابة لجائحة كورونا، وأشاد الاجتماع بالتقرير وجهود وزارة الصحة الولائية وشدد على ضرورة تنفيذ التدابير الوقائية.

وأوضح وزير شؤون مجلس الوزراء السفير عمر بشير مانيس أن هذه الزيارة تهدف إلى الوقوف على الوضع الصحى ووضع ولاية شمال دارفور بصورة عامة، مبيناً أن الوفد وقف على الجهود التى تبذلها حكومة الولاية في كافة المجالات، مؤكداً التزام الحكومة الاتحادية بدعم مشاريع التنمية بالولايات، ونقل وزير شؤون مجلس الوزراء لمواطنى ولاية شمال تعازي رئيس مجلس الوزراء د.عبدالله حمدوك في الوفيات مجهولة الاسباب، وترحم على الضحايا الذين راحو نتيجة الحادث المؤسف في منطقة شنقلى طوباي وتمنى عاجل الشفاء للجرحى والمصابين، وشدد في هذا الصدد على ضرورة إكمال طريق نيالا الفاشر .

وحيا وزير شؤون مجلس الوزراء الجيش الأبيض من الأطباء والكوادر الصحية الذين يقفون في خط الدفاع الأول لحماية المواطن من وباء كورونا، كما حيا القوات النظامية التى تسهم في تنفيذ الحظر والتصدى لهذه الجائحة.

ووجه السفير عمر مانيس حكومة ولاية شمال دارفور بالترتيب للموسم الزراعي الصيفي .

وحيا مانيس اهل الفاشر ابوزكريا وناشد مواطني الولاية بالوقوف مع حكومة الولاية والاستجابة لموجهات الصحة الولائية.

من جانبه أكد والى شمال دارفور المكلف اللواء ركن مالك الطيب خوجلى استقرار الوضع الأمني بالولاية وانسياب السلع والخدمات الأساسية، وكشف عن تنفيذ كافة التدابير والتحوطات الاحترازية للتصدي لوباء كورونا والالتزام بالموجهات التى أصدرتها وزارة الصحة الاتحادية، وعبر عن شكره لزيارة الوفد الاتحادي، وقال إنها تؤكد اهتمام المركز بالولايات.

وأوضح أن الوفد اطلع خلال الزيارة على جهود وزارة الصحة الولائية والإجراءات التى تمت لمنع تفشي وباء الكورونا، وكشف عن تشكيل لجنة لمعرفة أسباب الوفيات المنزلية مجهولة السبب، وقال أن الزيارة بحثت الجهود المبذولة لتوسيع قدرات الولاية في التشخيص.

وتقدم الوالى بالشكر للوفد الاتحادي على الدعم والمنحة التى قدمها لولاية شمال دارفور والمتمثلة في معينات الاستجابة لجائحة كورونا وألبسه وقائية للكوادر الطبية بأنواعها المختلفة ومعينات عمل أخري.

هذا وقد عاد الوفد للخرطوم بعد أن أجرى زيارة ناجحة لولاية شمال دارفور وقف من خلالها على مجمل الأوضاع .

سونا

تعليقات فيسبوك
شارك الموضوع :


اترك تعليقا