سياسية

خوجلي: التباعد الاجتماعي لتفادي كورونا واجبا دينيا ووطنيا ومسئولية اخلاقية


-أكد والي ولاية شمال دارفور المكلف اللواء الركن مالك الطيب خوجلي أن التباعد الاجتماعي بين المواطنين لتفادي الإصابة بفايروس كورونا أصبح يمثل واجبا وطنيا ومسئولية أخلاقية بجانب أنه واجب ديني من اجل الحفاظ علي مقاصد الشريعة الإسلامية.

واضاف خوجلي في كلمة التهنئة التي وجهها لمواطني الولاية وللشعب السوداني والأمة الإسلامية في مشارق الارض ومغاربها بمناسبة عيد الفطر المبارك أنه وبرغم إكمال صيام شهر رمضان المبارك وبرغم بشرياته العظيمة، إلا أن العيد جاء في ظروف استثنائية وفي ظل علامة فارقة في تاريخ البشرية تمثلت في ظهور جائحة كورونا المستجد.الأمر الذي قال إنه حتم علي الجميع إتخاذ تدابير احترازية وقائية للحد من إنتشار المرض.

وطالب الوالي مواطني الولاية بضرورة الاستمرار في تنفيذ الإجراءات الاحترازية المعلنة بل والمحافظة عليها و التخلي عن جميع العادات الاجتماعية التي ارتبطت بالأعياد كالزيارات والتجمعات وغيرها. واضاف الوالي قائلا : ” أن جائحة كورونا تعد واحدة من الابتلاءات العظيمة التي ابتلي الله بها البشرية في هذا الزمن، ولكننا نحمده تبارك وتعالي أن جعلنا من أمة الإسلام التي تؤمن بأن الابتلاءات الربانية للعباد بخيرها وشرها هي وسائل لتمحيص الإيمان وزيادة درجات المؤمن الصابر المحتسب”

وقال الوالي : “برغم هذا الابتلاء إلا أننا نؤمن أن عجلة الحياة مازالت تدور وأن مسيرة وتكليف الإنسان لإعمار الأرض مازال يمضي، وما زلنا نحمل أمانة تكليفكم لنا التي جاءت في أعقاب ثورة أبريل ديسمبر المجيدة “مجددا في هذا الصدد التزام حكومة الفترة الانتقالية بشقيها السيادي والوزاري بالوعود والعهود التي قطعوها للعمل سويا من اجل انجاح الفترة الانتقالية بكل مطلوباتها وصولا الي مرحلة صناديق الاقتراع لاستدامة الحياة الديمقراطية. مؤكدا أن تحقيق السلام المستدام بجميع ربوع البلاد بما فيها دارفورسيظل هدفا ساميا واولوية قصوى ستعمل حكومة الثورة علي انجازها مع الشركاء في حركات الكفاح المسلح عبر منبر جوبا في اقرب وقت ممكن.

واكد والي شمال دارفور استمرار حكومة الولاية في تنفيذ أولوياتها في المجالات الخدمية والتنموية وعلي رأسها تهيئة كافة الأجواء للمؤسسات والكوادر الطبية والصحية للعمل من اجل مواجهة جائحة كورونا ، بجانب الاستمرار في العمل من اجل تأمين خدمات مياه الشرب والكهرباء للمواطنين بالمناطق الحضرية والريفية عبر عدد من البرامج والمحاور التي تمضي بصورة جيدة.

وفي المجال الأمني قال الوالي أن ولايته تنعم بالأمن والاستقرار في مختلف ارجائه بفضل التعاون بين منظومة العمل الأمني والإدارات الأهلية وجميع المواطنين داعيا الجميع الي العمل من اجل المحافظة علي هذا الاستقرار الأمني واستدامته.

سونا



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *