سياسية

مسار يطالب بمحاكمة مطلوبي الجنائية داخليا


قال المهندس عبدالله علي مسار البرلماني السابق ورئيس حزب الامه الوطني ان المحكمة الجنائية الدولية السودان غير مصادق عليها وليس عضو فيها ، مشيرا ان الأفارقة لديهم موقف ثابت تجاه الجنائية، واضاف مسار معلقا علي مثول علي عبدالرحم كوشيب امام الحنائية ان امريكا أخذت (موقف متطرف) جدا تجاه المحكمة واكدت علي انها محكمة سياسية وقامت بحظر أعضاء المحكمة من دخول اراضيها وفرضت عليهم عقوبات اقتصادية.

وقال مسار في مجموعة (حلقة نقاش) بحسب صحيفة الوطن: (لذلك اذا قررت حكومة السودان الحالية تسليم المطلوبين عليها ان تصادق علي الميثاق وهو ميثاق روما الذي انشات بموجبه هذه المحكمة).

مشيرا ان هذا يتطلب قرار من هيئة تشريعية وفي الحال الان يتطلب موافقة المجلسين مجتمعين (السيادي والوزراء). وحل تسليم كوشيب نفسه قال انه جاء طواعية نتيجة صفقة بينه والمحكمة مباشرة، وسوف يحول لشاهد ملك ويخرج من الاتهام. لافتا ان هذا امر قانوني استفاد منه كمتهم حيث لا يستفيد أهل الضحايا من كوشيب كشخص يقتصون منه، ولكن قد يستفاد من شهادته. وقال ان محاكمة المطلوبين داخل السودان أنفع وهم متهمين محدودين واسماءهم معلومة.

واضاف للأفارقة والاتحاد الأفريقي من المحكمة علي أساس انها محكمة سياسية وأنشأت لمحاكمة منسوبي العالم الثالث وكل دول العالم الاول لديهم حصانة من المثول أمامها وخاصة الدول دايمة العضوية في مجلس الامن رابعا. مشيرا ان في قضية دارفور انفع القضاء الداخلي والمصالحة.

الخرطوم: (كوش نيوز)



تعليق واحد

  1. عفارم عليك
    الناس القلبها حار ووطنين ظاهرين
    من الناس العملاء والخونه والخيابه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *