سياسيةمدارات

مستشار النائب الأول لمجلس السيادة يكشف عن مقصد “حميدتي” بـ تصريحه المثير للجدل


كشف المستشار الإعلامي للنائب الأول لرئيس مجلس السيادة “فارس النور”، الجهات التي قصدها “حميدتي” في تصريحه يوم أمس المثير للجدل الذي أدلى فيه بقوله (بنجيب الديمقراطية ضُر كده).

وقال “النور” (ضُر دي مقصود بها جهات سياسيه المفروض انها اصلا بتنادي بالديمقراطيه لكن للأسف أصبح عندها رغبه تطول الفتره الانتقالية وتحكم دون انتخابات عشان كدا الديمقراطية كعبه ليهم).

وأضاف “النور” عبر حسابه على فيسبوك قائلاً: لابديل للديمقراطيه الا الديمقراطية، والديمقراطيه التي يختار فيها الشعب قيادة منتخبة (جديدة).

وتابع: ” الديمقراطية الحتجيب مؤسسات العدالة، العدالة الحتنصف المظلوم وتقتص من الظالم”.

في تأكيد له على تصريحات النائب الأول لمجلس السيادة الانتقالي حول دعم قيام الانتخابات.

وكان “حميدتي” قد صرح بالأمس عقب الاجتماع الطارىء الذي انعقد للجنة الاقتصادية، ( سنمشي مع الشعب السوداني إلى النهاية والديمقراطية دي نحن اللابسين الكاكي ديل حانجيبها ضُر كده ونفتشها كده ونحكها لنهايتها عبر الصناديق، رغم التآمر واجادة التلفيق والكذب كلو شايفنو، ولكنكم تقولوا قول وربنا بقول قول)، في إشارة لجهة لم يسمها.

السوداني



تعليق واحد

  1. برضو ما فهمنا حاجة.. المنافقون قالوا فاهمين تب.. طيب ليه لسه بتتكلموا الغاز.. يمكن عشان زمن الدسدسة و الغتغتة انتهى؟!!!
    اكره ما اكره الشعارات الخاوية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *