سياسية

هيئة محامي دارفور تلتقي والي جنوب دارفور


التقى والي جنوب دارفور المكلف اللواء هاشم خالد محمود بوفد من هيئة محامي دارفور يزور نيالا بغرض تأدية واجب العزاء لأسر ضحايا احداث معسكر كلمة الاخيرةَ التي اسفرت عن وفاة شخصين وإصابة ثالث ،ونقلت الهيئة للوالي قلقها الشديد تجاه ما يمكن أن يحدث من تداعيات جراء أحداث معسكر كلمة والتوتر المصاحب لها.
وأحاط الوالي وفد هيئة محامي دارفور علما بالجهود المبذولة لمعالجة الحادث،مشيرا الى ان هنالك تدابير متعلقة بالمعسكر وفقا للإتفاق ساري المفعول الموقع بين النظام السابق وبعثة اليوناميد الدولية المشتركة، وبموجب الإتفاق المشار إليه صارت لشرطة البعثة المشتركة مهام تتعلق بتدابير حماية المدنيين داخل المعسكر.

وذكر الوالي انه خاطب البعثة لتباشر مهامها أو تقوم بتسليم حكومته مكتوبا حتى تباشر حكومة الولاية ذات المهام وهي مستعدة متى ما طلب منها.
وأشار الوالي ان النائب العام شكل لجنة تحقيق وتقصي ” إتحادية” صارت هي المخولة ،واصبحت المسؤولية الان هي مسؤولية النيابة العامة والشرطة باعتبارهما الجهتين ذات الإختصاص المباشر ولم يكن هنالك ما يستدعي تدخل حكومة الولاية حتى الآن كجهة غير مختصة بصورة مباشرة بالتحري والتحقيق والمحاكمات .

و حيث أن النيابة العامة اضطلعت بدورها في فتح البلاغ الجنائي يتطلب ذلك تلقائيا من كل من لديه معلومات تساعد في الوصول أو الكشف عن الجناة بالإسراع الفوري للإدلاء بأقوالهم عن المتهمين والبينة المتوفرة لإتهام اي أشخاص،لافتا في هذا الخصوص الى ما أشار إليه بعض من أقرباء أولياء الدم بان لديهم معلومات كافية حول اسماء الجناة ، حتى لا يتسبب التأخير في إبطاء الإجراءات وتفاقم التوتر من قبل البسطاء من الأهالي ..

سونا



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *