النيلين
جرائم وحوادث

جريمة روعت مصر.. دبر مكيدة للتخلص من زوجته

جريمة - قتل - اصابة

كشف المستشار حمادة الصاوي، النائب العام، في مصر تفاصيل جريمة بشعة هزت مشاعر المصريين، وأحدثت دويا على مواقع التواصل.
ودشن رواد مواقع التواصل هاشتاغ تحت عنوان “عاوزين حق إيمان عادل”، وهي فتاة تبلغ من العمر 21 عاما تمّ العثور عليها مقتولة في منزلها بقرية ميت عنتر بمدينة طلخا بمحافظة الدقهلية شمال البلاد.

وتبين من التحقيقات أن الفتاة على خلاف شديد مع زوجها، لا سيما بعد أن علمت برغبته في الزواج من أخرى، فطلبت الطلاق، كي يتمكن من الزواج وتتفرغ هي لتربية طفلها ولدراستها .

حاول التنصل ودبر مكيدة
كما طلبت أسرة الزوجة من الزوج إنهاء إجراءات الطلاق ومنح ابنتهم حقوقها القانونية والمالية، لكن الزوج حاول التنصل من تلك الالتزامات، وهداه تفكيره لحيلة شيطانية لتطليق زوجته وإبراء ذمته من حقوقها المالية والقانونية.
فطلب من عامل يعمل في محل ملابس يمتلكه، التنكر وارتداء النقاب ودخول الشقة، واغتصاب زوجته وتدبير فضيحة جنسية لها حتى يمكنه تطليقها دون منحها حقوقها.
نفذ العامل ما طلبه الزوج، وعندما حاول اغتصاب الزوجة قاومته فقتلها، وألقت الأجهزة الأمنية القبض عليه واعترف تفصيلياً بجريمته.

إلى ذلك، كشفت تحقيقات النيابة أنه لخلافات زوجية دائمةً بين المجني عليها وزوجها، ورفْضِ أهل الزوج رغبتَه في تطليقها، فكَّر في اختلاق واقعة تُخلُّ بشرفها لإنهاء علاقته بها، فاتفق مع عاملٍ لديه على أن يتوجه لزوجته – بمسكنهما – ويغتصبها كرهًا عنها، مستغلًا في ذلك إصابتها بنوبات من ضيق التنفس والإغماء تَحُولُ دون مقاومتها؛ ليحضر هو خلال ذلك متظاهرًا بضبطها على تلك الحالة المخلة، وينهي علاقته معها، وذلك مقابل مبلغ نقدي اتفق على تقديمه للقاتل .
وعاينت النيابة مسرح الحادث، وتبين من مناظرة جثمان المجني عليها وجودَ آثار برقبتها وجرحٍ بوجهها.
كما اعترف المتهمان بتفاصيل الجريمة وقررت النيابة حبسهما، تمهيداً لإحالتهما للمحاكمة.

العربية

تعليقات فيسبوك
شارك الموضوع :


اترك تعليقا