اقتصاد وأعمال

القضارف .. البدء في تجهيز أول معهد لأبحاث الزراعة المطرية في افريقيا


إنعقد بالقضارف الاجتماع التأسيسي الاول لمجلس إدارة معهد ميرغني محجوب للتدريب والتقانة والبحوث والذي يعتبر أول معهد لأبحاث الزراعة المطرية في السودان ومنطقة القرن الافريقي.

وأعلنت مجموعة محجوب أولاد عن تنفيذه ضمن برامج المسؤلية الاجتماعية للمجموعة تجاه تطوير وتنمية المنطقة.

وأكد مدير جامعة القضارف البروفسير محمد زين إكتمال كافة الترتيبات الفنية والإدارية لافتتاح معهد ميرغني محجوب للتدريب والتقانة والبحوث، موضحاً أن المعهد يعد الأول من نوعه في المنطقة العربية والإفريقية وسيلعب دور كبير في تطوير القطاع المطري ويساهم في نهضة وتطوير الزراعة المطرية بالسودان ، وبين البروفسير محمد زين ان المعهد سيركز على أبحاث الزراعة المطرية ومشاكلها وسيمنح درجات الدبلوم العالي والوسيط للطلاب والعمال والفنيين في مجالات التقانة الزراعية والتدريب وأن المعهد قد حصل علي الموافقة المبدئية لقيامه من وزارة التعليم العالي وفي انتظار الموافقة النهائية.

وقال مدير جامعة القضارف إن حكومة القضارف خصصت مساحة 35 فدان بمنطقة ام شجيرات بالقرب من ودالحوري لقيام المعهد وتكفلت محجوب أولاد بسداد رسوم الأرض وكافة المصروفات المالية ، مشيرًا إلي أن إطلاق اسم المعهد علي اسم المرحوم ميرغني محجوب يأتي تخليدا لدوره الكبير في تطوير الزراعة المطرية وتأسيس تفتيش ود الحوري التفتيش الثاني بعد تفتيش القدمبلية في العام 1955 بعد قيامه بسودنة وظيفة المفتش الزراعي والوقوف في وجه المستعمر الانجليزي لمنعه من إغلاق مشاريع ومراكز الزراعة الالية .

من جهته أكد رئيس مجلس إدارة محجوب أولاد الدكتور وجدي ميرغني محجوب جاهزية الاسرة لأكمال تنفيذ مباني المعهد خلال ستة أشهر من الان مشددا علي أن المعهد غير ربحي ووقف لروح الوالد ميرغني محجوب مشيرا لرمزية موقع المعهد بمنطقة ام شجيرات والذي كان مقرا للمفتش الزراعي وأعلن وجدي أن المجموعة تتيح الفرصة للباحثين لتطبيق نتائج بحوثهم في آلاف الافدنه بالشركة الافريقية الزراعية وهي الشركة الام لمجموعة شركات محجوب أولاد ، كاشفا في حديثه عن أن المعهد واحد من مشروعات عديدة تمضي المجموعة في تنفيذها من باب مسئوليتها الاجتماعية ومن أجل مصلحة انسان القضارف وتطويره.

وأعلن عدد من المزارعين والأكاديميين خلال الاجتماع التأسيسي الاول لمجلس إدارة المعهد والذي انعقد بالقضارف عن جاهزيتهم لتقديم الدعم المادي والعيني لقيام المعهد لما سيقدمه من فوائد عظيمة لترقية وتطوير الإنتاج الزراعي وتقديم الحلول العلمية لمشاكل القطاع المطري بالبلاد.

صحيفة السوداني

تعليقات فيسبوك


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *