اقتصاد وأعمال

السماح بتصدير الجلود الخام والفشودة والمملحة استثناءا لمدة عام واحد


أكد محمد على عبدالله وكيل وزارة الصناعة والتجارة السماح استثناءا بتصدير الجلود الخام والفشودة والمملحة الذى سبق أن تم إيقافها بقرار رقم (6) من وزير الصناعة والتجارة فى 19 نوفمبر من العام 2018م.

وأبان محمد على عقب لقائه بممثلى شعبة مصنعى ومصدرى الجلود ومصدرى اللحوم وممثلى المدابغ الوطنية ونسبة لحرص و اهتمام الدولة بالمنتج والمصنع والمصدر كشركاء فى صنع القرار خرج الاجتماع بالتوافق مع الأطراف الثلاثة بالسماح بفتح صادر الجلود الخام مجددا نتيجة للكميات الهائلة التي تكدست من الجلود الخام منذ العام 2018م مما قد يعرضها للتلف .

واشار الى عن ازدياد كميات الذبيج فى الفترة الأخيرة نتيجة للاستهلاك المحلى و صادر اللحوم المذبوحة بصورة فاقت الطاقات الإنتاجية والاستيعابية للمدابغ الوطنية مع ازدياد حدة تهريب الجلود إلى الخارج عبر دول الجوار السبب الذي أفقد البلاد العملات الصعبة كعوائد لصادر الجلود الخام والبلاد فى أمس الحاجه لذلك وأفقد البلاد أيضا حصيلة من الإيرادات المتمثلة فى رسم صادر 15% والتي كان يتم تحصيلها عبر المحطات الجمركية وأن ملايين من جلود الاضاحى تذهب هدرا لم يستفاد منها.
وابان أن الهدف من مراجعة القرار ياتي لجبر الضرر لمصدري الجلود الذين لم يراعى القرار السابق بالايقاف معالجة أوضاعهم والالتزامات التي وقعت عليهم نتيجة لتعاقداتهم السابقة مع بعض مستوردي الجلود فى الخارج.
وقال فى ظل الحظر وجائحة الكرونا فإن فتح صادر الجلود الخام سيتم استثناءا لمدة عام واحد ومتى ما رأت الوزارة أن الطاقات الإنتاجية للمدابغ الوطنية تستوعب الكميات الهائلة من الجلود الخام للتصنيع مثل الدباغة سوف تتم مراجعة القرار. .
وأكد محمد على عبدالله التزام الدولة ببرامج التصنيع والقيمة المضافة الممرحل لجميع صادرات البلاد من المواد الخام لتحقيق الهدف الاستراتيجى الاقتصادى للبلاد، كما اهاب بمصدري الجلود التوجة إلى وزارة الصناعة والتجارة لإكمال إجراءات صادراتهم .

سونا

تعليقات فيسبوك


تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *