سياسية

الدقير:ماتحقق بعد أكثر من عام من نجاح الثورة دون الطموح


ثمّن رئيس حزب المؤتمر السوداني عمر الدقير، جهود جامعة الخرطوم في تنظيم الملتقى الحواري حول تحديات البناء والانتقال الديموقراطي، واعتبر خلال مشاركته في جلسات الملتقى اليوم ان الوضع الحالي يدعو للقلق على مسيرة الثورة ومستقبل الوطن، إذ أن ما تحقق بعد أكثر من عام من نجاح الثورة دون الطموح وما زالت المعاناة تحاصر السودانيين متمثلة في الأزمة الاقتصادية والاحتقان الاجتماعي المتمظهر في التفلتات الأمنية، ومازال الثوار يبحثون عن التغيير.

وقال رئيس المؤتمر السوداني “مجمل حيثيات الوضع الحالي تدعو للقلق على مستقبل الوطن، لكنّ ذلك لا ينبغي أن يقتل الأمل أو يدعو للاستسلام لفكرة الهزيمة، بل يجب أن يكون دافعاً لمواجهة النفوس في موازين النقد الصادق والشجاع من أجل المراجعة وتصحيح المسار وتوحيد إرادة قوى الثورة لتحقيق أهدافها”.

وحول التعديل الوزاري المرتقب، قال الدقير “مجرد التعديل الوزاري بتغيير الأشخاص دون تعديل المنهج والتوافق على رؤية استراتيجية شاملة لن يغير الواقع”، وأردف: “نتمنى أن يساهم هذا الملتقى في التوافق حول رؤية استراتيجية للبناء الوطني والمشروع التنموي ومواجهة كافة تحديات الإنتقال”

سونا

تعليقات فيسبوك


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *