اقتصاد وأعمال

أكثر من 239 الف فدان مساحة المسارات الزراعية بولاية سنار


-أعلنت إدارة المراعي والعلف بولاية سنار أن مساحة المسارات الزراعية بولاية سنار تبلغ ٢٣٩ الف و666 فدان بعرض ٢ كلم موزعة على محليات الولاية منها مسارات محلية الدندر والتي تشمل الجنوبي والشمالي والشرقي والأوسط.
وأوضحت مدير إدارة المراعي والعلف بوزارة الإنتاج والموارد الاقتصادية سواحل الطيب عبد الله في تصريح (لسونا) إن المسار الجنوبي يبدأ من نهر الدندر وحتى خور العقليين وله شهادة بحث ويبلغ طوله ٢٨ كلم وعرضه ٢كلم بمساحة ٥٦ كلم،فيما يبدأ المسار الشمالي من الدليبة ويمر بمشاريع زراعية داخل وخارج التخطيط وينتهي بدرابه وتبلغ مساحته ٣٦ كلم بطول ١٨ كلم وعرض ٢ كلم ،وهذا لم يتم فيه تعويض المزارعين وتم الاعتراض عليه ،بينما تبلغ مساحة المسار الشرقي في الدندر ٤٧٥٦١ إلى ٤٦٨٧٠ فدان تم تخريطه ومراجعته من قبل لجنة التصرف في الأراضي ويمر بمناطق عريف الديك – أم بقره شرق- عبودا وحتى منطقة كبري الستين في المناطق الحدودية مع ولاية القضارف ويوجد تداخل للمسار مع الغابات (٩ غابات مستنداتها بطرف القضارف) وطوله مساحة الغابات ١٠٥ كلم،وتبلغ مساحة المسار الأوسط ١٣٢ كلم بطول ٦٦ كلم وعرض ٢ كلم يبدأ من الناحية الشرقية لمحلية الدندر مشروع حنو البقر ماراً بالسنيطه ورويان والعطشان إلى كبري ٤٥ بجهة الحواته.
وأشارت سواحل إلى مسارات الضفة الغربية (القربين والردمية والمزموم الدالي سريج وأبوححار والرهيد)،طول مسار القربين ١٥٠ كلم يبدأ من القربين ليمر بالطريق الرئيسي القربين المزموم غرب ويركت ويعبر بين تخطيط مشاريع المزموم شرق والرهيد ليقابل مسار الردمية القادم من النيل الأزرق.
ويبلغ طول مسار الردمية ١٥٠ كلم وهو امتداد للمسار القادم من النيل الأزرق من جهة جريوه ليدخل الولاية عبر المشروع ١٠٨ الرهيد عابراً مشاريع الرهيد وغابة مورود حتى المزموم.
بينما يبدأ مسار المزموم الدالي سريج من المزموم عبر الطريق الرئيسي المزموم – بوزى متجه شمالاً عبر غابة الدالي – بوزى مروراً بمشاريع الدالي المخططة حتى شرق كمبو الحكومة متجهاً شمالاً بشارع سنجه- الدالي ويمر عبر طريق الدالي – سنار حتى جبل سريج.
و يبدأ مسار أبوحجار من شارع الأسفلت عند قرية خور اللبده متجه غرباً حتى غابة البرك – أم خيرين ويمر بمناطق استقرار العرب الرحل منطقة أم عداره حتى أم خيرين متجهاً غرباً أم مرضه ومشاريع السجون ويبلغ طول المسار ٥٥ كلم.
فيما يبلغ طول مسار الرهيد ١٣٦ كلم ويبدأ من الحدود الجنوبية من ولاية النيل الأزرق من منطقة التروس في الشمال الغربي للنيل الأزرق ومن ثم ومن ثم يتفرع إلى فرعين أحدهما متجه لمنطقة قوز النبق- أبوعريف- الترو والترارو والآخر متجه غرباً لمناطق التبون بالنيل الأبيض.
ولكن تلك المسارات تعرضت لكثير من المشاكل والمعوقات منها التوسع في الزراعة الآلية دون تخصيص أراضي لحركة الحيوان وكذلك التعدي من بعض المواطنين على أراضي المسار واعتراض بعضهم على عرض المسار بمساحة ٢ كلم بالإضافة للعائدين من دولة الجنوب.
وبالرغم من تلك المشاكل إلا إن إدارة المراعي بالولاية بدأت بالتعاون مع الجهات ذات الصلة في رسم الخرط الخاصة بالمسارات وبنثر البذور في المسارات التي تم فتحها سابقاً بمساحة ٥٠٠ متر ولكن توقفت عمليات فتح المسارات لمزيد من الدراسة ولتوافق وتوصل مع بعض المجتمعات إلى حلول على أن يستأنف فتح المسارات خلال شهر نوفمبر المقبل،وتشير مدير المراعي إلى أن الحاجة الفعلية للمسارات والمراعي تقدر بمساحة (٣٧٨٠٠٠) فدان حسب الدراسة وأعداد الحيوان بالولاية. وأضافت أن هناك بعض الحفائر والخدمات بتلك المسارات مشيرا إلى سعيها المتواصل لتوفير كافة الخدمات الصحية والبيطرية في كل المسارات…

سونا



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *