اقتصاد وأعمال

مجلس البيئة يعكف على معالجات جذرية لمشاكل الصرف الصحي


قام الأمين العام للمجلس الأعلى للبيئة والموارد الطبيعية بروفيسور راشد مكي حسن اليوم بزيارة تفقدية لمحطة سوبا لمعالجة مياه الصرف الصحي بغرض التعرف على كفاءة المحطة وأوجه القصور والتشاور مع هيئة الصرف الصحي حول المعالجات العاجلة والحلول التقنية الكفيلة بإصحاح الوضع الصحي وإزالة المخاطر ، حيث جاءت الزيارة في إطار التقصي في قضية تلوث مياه النيل الأبيض .

وإستمع الأمين العام خلال الزيارة الى شرح من المهندس منتصر مامون مدير عام هيئة الصرف الصحي المكلف حول خطوات ومراحل معالجة مياه الصرف الصحي والمعالجات التي تم وضعها في إطار الحلول العاجلة التي من بينها انشاء غابة جنوب الخرطوم لاستيعاب المياه وتجفيفها بالمحطة بجانب الحلول الفنية للحد من التلوث .

كما استمع الأمين العام ايضا الى تنوير عن المشروع التركي لرفع كفاءة المحطة .

من ناحيته ابدى الامين العام بعض الملاحظات الفنية واوجه القصور في المحطة من ناحية الفرز والمعالجة، وطالب بالالتزام بالقوانين وبنود الاتفاقيات البيئية، مؤكدا التعاون مع الهيئة في الاستفادة من الفرص المتاحة للحصول على تمويل المشروعات وإصدار شهادة تقييم الاثر البيئي للغابة ومخاطبة الأجهزة التنفيذية لاعطاء الأمر الأولوية القصوى.

ووجه بتكوين لجنة تنسيق ومتابعة تضم مجلس البيئة الاتحادي والولائي وهيئة الصرف الصحي والمجتمع المحلي لمتابعة التطور المحرز في وضع الحلول العاجلة.

في ذات السياق التقى الامين العام للمجلس الاعلى للبيئة والموارد الطبيعية بالمجتمع المحلي في الاحياء المتضررة من التلوث واستمع الى شكواهم وآرائهم ومقترحاتهم لحل المشكلة .

وقام باطلاعهم على الجهود المبذولة لايجاد المعالجات لهذه القضية ، ونقل لهم نتائج الاجتماع مع هيئة الصرف الصحي في أعقاب الفحص المعملي لقياس مياه النيل والذي تم على أسس علمية، مؤكدا الحرص على إيجاد المعالجات مع الجهات المسؤولة واستصحاب المصادر الأخرى للتلوث .

وعبر المواطنون عن تقديرهم لهذا الأهتمام واعلنوا عن مساندتهم في إيجاد الحلول ومد يد العون والمساعدة في الحلول البيئية .

سونا



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *