جرائم وحوادث

الدعم السريع يكشف تفاصيل حول فض الاعتصام


كشف الناطق الرسمي باسم قوات الدعم السريع العميد جمال جمعة عن تفاصيل جديدة بشأن مجزرة فض الاعتصام، وأكد جمعة في حوار مع “الجريدة” ينشر لاحقاً أن الخطة الموضوعة لنظافة كولومبيا لم تنحرف عن مسارها وأن التسريبات بشأن مشاركته وقيادته للكتيبة الخاصة صحيحة، وأن القوة الخاصة مكونة من كتيبة من القوات الخاصة التابعة لوزارة الدفاع وكتيبة من قوات الشرطة العسكرية وكتيبة من قوات الدعم السريع ، واضاف جمعة أن من سرب المعلومات أسقط الخطة على ساحة الاعتصام، بينما دورهم كان ينحصر في حماية قوات الشرطة من العدوان المسلح عليهم، وكشف جمال جمعة عن معلومات بوجود قطع سلاح داخل ساحة الاعتصام وكولومبيا ، وقال جمعة لـ”الجريدة” : ” انا كنت حامي ناس الشرطة من الاعتداء المسلح عليهم في كولومبيا ، وكنت قائد القوة التي جاءت على ظهر اللاندكروزرات في شارع النيل، وكانت مكونة من القوات الخاصة وقوات الشرطة العسكرية وقوات الدعم السريع ، وكانت المعلومات المتوفرة لدينا أن هناك قطع سلاح دخلت كولومبيا وساحة الاعتصام والشرطة لم تكن مسلحة ، كانوا يستخدمون العصي والهراوات والدرقات والغاز المسيل للدموع”.

وكشف جمعة عن تفاصيل بشأن القوات التي جاءت بالجهة المقابلة لهم وترتدي زي الدعم السريع ، مؤكداً استعدادهم للاستجواب والادلاء بشهادتهم أمام لجنة فض الاعتصام برئاسة لجنة نبيل اديب، وقال أن لجنة أديب لم تستجوبهم، لكنه أكد بأنهم جاهزون ومستعدون للاستجواب.

الخرطوم: حافظ كبير
صحيفة الجريدة



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *