الأخبار

وفاة أكثر من 40 شخصا وأصابة 120 آخرون بحمى مجهولة شمال السودان


توفي أكثر من 40 شخصا وأصيب 120 آخرون بحمى مجهولة شمال السودان، يرجح أن تكون بسبب آثار السيول والفيضانات التي ضربت البلاد الفترة الماضية.

وأقرت وزارة الصحة بظهور عشرات الإصابات من بينها 8 حالات وفاة بحميات غير معروفة في الولاية الشمالية.

وقالت الصحة في بيان ”تم إرسال فريق للتحقق والتقصي عن الحالات ومعرفة المرض ومسبباته، وتم أخذ عينات للفحص المختبري لتأكيد التشخيص، وتعزيز التدخلات للوقاية والسيطرة على المرض“.

دراسة جديدة تكشف سر مقاومة الأطفال لفيروس “كورونا‎‎”
وزير خارجية ألمانيا يخضع للحجر الصحي ويلغي زيارته إلى الأردن
ويرجح أطباء سودانيون، أن الحمى ناتجة عن آثار السيول والفيضانات.

وأكدت رابطة الأطباء الاشتراكيين في السودان، أنها رصدت حالات وبائية لحميات في مدينة مروي، مصحوبة بانخفاض حاد في الصفائح الدموية ونزيف بالمستقيم وأحيانا من اللثة.

ومنذ يونيو/ حزيران الماضي، لقي 121 سودانيا مصرعهم وأصيب 54 آخرون، جراء السيول والفيضانات.

ويستمر موسم الأمطار في السودان من يونيو حتى منتص أكتوبر/ تشرين الأول، وتهطل عادة أمطار غزيرة في هذه الفترة، وتواجه البلاد خلالها فيضانات.

إرم نيوز



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *