منوعات

طبيب كويتي “مدمن” يستولي على أكثر من مليون دولار من المال العام


تمكنت الأجهزة الأمنية في دولة الكويت، من متابعة طبيب يعمل في مستشفى “مبارك” العام وتوجيه له تهمة التزوير والاستيلاء على 350 ألف دينار كويتي (أكثر من 1.1 مليون دولار)، قيمة رواتب صرفت له بلا وجه حق.

وقالت مصادر أمنية أن الطبيب، الذي يعمل في قسم الباطنية، انقطع عن العمل منذ 2010، وظل يتقاضى رواتبه حتى 2016، واكتشف القطاع المعني في وزارة الصحة مؤخراً واقعة خطيرة، تتمثل في قيامه بتزوير مستندات تثبت أنه على رأس عمله، رغم انقطاعه عنه. وفقا لصحيفة “القبس” المحلية.
واحتال المتهم على أحد المسؤولين في المستشفى، ومن ثم حصل على الأختام والتوقيعات التي تؤكد تواجده على رأس العمل، خلافاً للحقيقة، وترتّب على ذلك استمرار صرف راتبه كل شهر طوال هذه السنوات.

وأشارت المصادر إلى أن وزارة الصحة بعد اكتشافها هذه الواقعة أحالت القضية إلى وزارة الداخلية، فباشرت المباحث الجنائية التحريات والتحقيقات، وتبيّن أن الطبيب المتهم متوارٍ عن الأنظار منذ فترة طويلة، وتمكّن فريق المباحث الجنائية من ضبطه بعد إقامة كمين له أمام بيته، وتبيّن أنه بحالة تعاط. ووفق المصادر، فإن المتهم اعترف بالتزوير وإدمان المخدرات وتقاضي رواتبه بلا حق، وقد أحيل إلى النيابة العامة لاستكمال التحقيقات.

سبوتنيك



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *