رياضية

الضربة القاضية.. سقوط مصارع شهير قتيلا على أرض الحلبة


لا شك أن حركات المصارعة والضربات القاسية التي يوجهها الخصمين لبعضهما أثارت حيرة العالم وفتحت موجات من الجدل لم تنته بين الاتهام بالتمثيل أو العنف الشديد.

لكن أمس، فقد مصارع مكسيكي شهير حياته على حلبة المصارعة بعدما وجه له خصمه عدة ضربات قوية توفى على إثرها في الحال.

أعلنت وفاة المصارع المكسيكي «برينسيبي إيريو» عن عمر يناهز 26 عاما بعد سقوطه على حلبة المصارعة خلال إحدى المباريات في حالة يرثى لها من غير صد أو رد.

تم نقل المصارع المقنع إيريو إلى المستشفى بعد الحادث المروع خلال عرض MexaWrestling بـ Arena San Juan Pantitlan في مكسيكو سيتي.

ووفقا للتقارير أصيب إيريو ببضع ضربات خاطفة في صدره وركلة قاضية قبل انهياره على الأرض، وقام خصمه بفحصه على الفور بعد إدراكه حدوث خطأ ما، ما جعل الحكم يطلب المساعدة على الفور.

وبعد فحص إيريو تم نقله إلى مستشفى محلي، لكنه توفي للأسف، لكن لم يتم تأكيد سبب الوفاة بعد، حيث أشارت بعض التقارير إلى حدوث نوبة قلبية بينما ادعى البعض الآخر الإصابة بسكتة دماغية.

انتشر مقطع الفيديو المروع للحظة وفاة إيريو عبر مواقع التواصل الاجتماعي مثيرًا الضجة والحزن، رغم حساسية الموقف وصعوبة تلك اللحظات التي سقط فيها إيريو ميتًا على أرض الحلبة.

صدى البلد



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *