اقتصاد وأعمال

تجار بمدني توقعات بإنخفاض الأسعار بإزالة السودان من الإرهاب


توقع عدد من التجار إستطلعتهم وكالة السودان للأنباء صباح اليوم بمدني أن تشهد أسعار السلع انخفاضاً ملحوظاً خلال الأيام القادمة عقب صدور قرار رفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب ولفت التجار ضعف الإقبال على الشراء نتيجة لتوقعات إنخفاض أسعار السلع.

وقال سلمان محمد (جزار ) التوقعات بإنخفاض أسعار اللحوم لتعثر حركة الصادر وأشار لإستقرار الأسعار منذ صدور قرار شطب السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب وقال إن الدولار يشهد إنخفاضا الأمر الذي يؤدي لإنخفاض أسعار اللحوم وأعلن أن سعر كيلو العجالي 600 جنيها بينما إستقر سعر كيلو الضان عند 900 جنيها.

من جانبه قطع وجدي عوض (تاجر عطور) بأن القرار له تأثير إيجابي على السوق وأوضح أن الأسعار تشهد إستقرارا وأشار لفوضى الأسعار في السوق قبل قرار رفع إسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب وعزا هبوط الأسعار لإرتباط البضائع التي تستورد بالدولار وبالتالي سوف يكون هنالك تأثير قوي لهذا القرار على السوق.

وعضد بابكر المقدم (تاجر ملبوسات) القول بنزول أسعار السلع لكثرة الوارد للبلاد وأفاد بأن أي بضاعة تاتي من خارج البلاد مما يشير إلى إرتباطها بسعر الدولار وتأسف على الحال التي كانت عليها أسعار السلع قبل القرار ومضى بالقول بأن الزيادات كانت مهولة حيث وصل سعر البنطال 15 ألف جنيه وكشف عن تحفظ التجار على شراء البضائع في هذه الأيام وبعضهم توقف عن الشراء بسبب توقعات إنخفاض الدولار .

وتوقع ميسرة عبد الجليل (تاجر سلع إستهلاكية) أن يعمل القرار على تنشيط حركة الصادر والوارد للبلاد مما يسهل الحصول على العملة الصعبة ويتم تمويل السلع من مصادر حقيقية وأقر بأن هنالك هاجس لدى التجار تجاه شراء البضائع وأعلن عن تأثير القرار إيجابياً بصورة يومية على السوق .

سونا



تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *