الأخبار

تدشين معالجة الرقم الوطني للعائدين من دولة جنوب السودان


أكد عضو المجلس السيادي البروفيسور صديق تاور اهتمام الحكومة الانتقالية بقضايا السودانين خاصة السودانيين العائدين من دولة جنوب السودان وأشار تاور لدي مخاطبته تدشين معالجة الرقم الوطني للعائدين من دولة جنوب السودان بمعهد تدريب معلمي محلية امدرمان، الى ان هذه الخطوة تأتي لرد الاعتبار لاهم شريحة لابناء وبنات السودان الذين قدموا افضل نموذج للتعايش مع دولة جنوب السودان من خلال القيم والمباديء التى تؤكد علي طيب خاطر الإنسان السوداني، منتقدا تجاهل النظام السابق لحل كافة قضاياهم رغم الصورة الجميلة التي رسمها العائدون في دولة جنوب السودان . وقال إن هذه الشريحة تعتبر الرصيد المستقبلي للعلاقات الممتدة مع دولة جنوب السودان، واعدا التزام الحكومة بمعالجة كافة القضايا التي لحقت بالعائدين من وظائف في الخدمة المدنية ومشاريع زراعية والتعليم والعلاج، مناديا بضرورة التعاون والتكاتف مع منظمة رعاية السودانيين العائدين والمهجرين من دولة جنوب السودان لمتابعة كافة قضايا العائدين والمهجرين. من جانبه اكد العميد صلاح الدين آدم ممثل الهوية بالسجل المدني وفق ( سونا ) اهتمام الدولة بحصول السودانيين العائدين من دولة الجنوب الرقم الوطني، مشيرا الى حجم المعاناة التى ارهقت كاهل العائدين لافتا الانتباه لاتخاذ الدولة الكثير من المعالجات والاجراءات لحل كافة المشاكل التى تعترض العائدين .

الخرطوم ( كوش نيوز)



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *